Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

16‏/9‏/2011

إنه عالم غريب غريب!

رئيس اليمن مقبوض عليه في السعودية التي تحكم الآن اليمن. وأمريكا تذيع أن المشكلة على وشك الحل.
++
قناة الجزيرة (مصر مباشر) تحولت الى قناة ثورية تذيع الأغاني والمقاطع الثورية من التاريخ المصري الحديث. كأنك تستمع الى إذاعة ثورية .  لا أدري مع من تقف. لقد تسببت في الاطاحة بمبارك وعائلته، ماهو المطلوب الآن؟
++
الكل يستلهم من تجربة العراق الديمقراطية : فلكل بلد عربي الان احمد جلبي، وميليشياته ، ولكل بلد فصائله المتنافرة التي تتفق على الإطاحة بالحاكم ولا تتفق على شيء بعد ذلك وليس لها أية خطة للمستقبل، سوى ترديد شعارات (الديمقراطية والحرية والانتخابات) . ومثل العراقيين القشامر يعتقدون أن الانتخابات هي الحل وهي الديمقراطية . فلينظروا الى العراق ويعتبروا. في ليبيا بدأ (الثوار) مبكرا في قتل بعضهم البعض، قبل استلام الحكم. وكما العراق وزع العملاء ثروة البلاد على شركات المحتلين حتى قبل بدء ثورتهم . ومثل العراق يقضون على بناهم التحتية ويدمرون كل ما بنوه سابقا. ومثل العراقيين يتهيأون لعقود  قادمة من الظلام الدامس ، ظلام الكهرباء ، وظلام الحقيقة ، وظلام الجهل، والمرض والفقر والفرهود.
++
آخر غرابة هذا العالم : اتفاق حماس مع اسرائيل على أن المطالبة بدولة مستقلة .. ليس مناسبا الآن، وأنه لاشيء سوف يتغير باستحداث الدولة.
++ 
غرائب أخرى أضافها "أمير المدمنين" على غار عشتار
  • ابن الحريري حلال يرث السلطة, ابن القذافي حرام
  • ابنة بوتو حلال ترث الحكم, ابن الاسد حرام.
  • جنوب السودان حلال تصير دولة. فلسطين حرام.
  • قصف غزة حلال, تطهير بنغازي حرام.
  • مظاهرات لندن الشبابية ارهاب, مظاهرات حماة ثورة.
  • الاحزاب المسيحية والنازية ضرورة ديمقراطية, الاحزاب الاسلامية والقومية ارهاب.
  • على اقليات امريكا واوربا الانصهار في الدولة. على اقليات يوغسلافيا وروسيا والعالم العربي ان تستقل وتصير دويلات.


عالم غريب غريب

هناك 23 تعليقًا:

  1. يبدو أنك ترددين ما يردده الحكام العرب. ومقارنتك ثورات العرب بالعراق اسقاط كبير. لماذا تستكثرين على شعب خضع للقمع والاضطهاد والقتل أن يبقى صامتا حتى لا يخسر البنية التحتية أو لا تقوم حرب طائفية. وكأن ضمان وحدتنا هو فقط الحاكم.
    يا سيدتي هذا الحراك الجماهيري حتى وان ظهر سلبيا فهو يسير ضمن عملية التاريخ المتغيرة دوما، ويكفي لو كان هناك متآمرين بأنهم يقدمون للشعوب الوصفة السحرية وهي أن لا أحد يغير الواقع غير الشعب نفسه. راجعي مواقفك الصادمة جيدا.. والله أتحسر على قلمك

    ردحذف
  2. ابو ذر العربي16 سبتمبر، 2011 9:57 م

    السياسة اذا لم تكن لها اهداف وا ضحة وادوات تنفيذية قادرة على استغلال الممكن والا تصبح اهداف الامة الاستراتيجية في محل الارتجال والتجارب التي ستؤدي الى كوارث حقيقية
    وفي غياب القادةا لمؤهلين للقيام بهذا الدور ستمر الامة بفترات عصيبه
    واستطيع القول ان اعداء الامة قد ادخلونا في انفاق مظلمة جديدة
    والله يسترنا ويحمينا من الاتي

    ردحذف
  3. اخي غير معرف .. لا تتحسر .. انتظر قليلا وسوف ترى حقيقة ماأقوله. كل الذين رأوا في آرائي (صدمة) في البداية عادوا وصدقوني. يبدو انك جديد على غار عشتار. ارجع الى ملف (يوم الغضب) في الرابط ادناه:
    يوم الغضب
    وترى كيف تحول حماسي للثورات العربية الى (صدمة) وبعدها فهمت ما يجري. أنا اول المنادين بالثورات على كل الحكام العرب الذين تجاوزوا صلاحياتهم حتى كبشر ،ولكن ليس باستعداء الغرب لأننا عرفنا ماذا يفعل الغرب حين يأتي. اما استلهام ماحدث في العراق فهو ليس من عندي، وانما (الثوار) انفسهم من الذين استعانوا بالناتو هم الذين يقولون هذا.
    ثم يا أخي .. أية ثورة يقودها حاكم قطر؟ وارجو الا تغمض عينيك عما يفعله. حاكم قطر الذي انطلق احتلال العراق من قاعدة السيلية والعديد. هل هذا مرشح ليقود ثورات نقية من اجل الشعوب؟
    اذهب واقرأ ملف قناة (الجزيرة) في هذه المدونة.

    تحياتي

    ردحذف
  4. اصبحت غير موضوعية جدا يا عشتار و مواقفك تجاه الثورات العربية بعدت كثيرا عن الحق...اتمنى تزول هذه الغمامة عنك قريبا

    ردحذف
  5. هبة .. اعتقد انك تمرين بفترة كآبة او ملل وراح تنفسين فيّ.

    اين هذه الثورات؟ دعيني ابحث تحت الكرسي او المنضدة ؟ لم اجد اي ثورات. الخروج على الحاكم الظالم والاطاحة به بمساعدة خارجية او بدونها، لايعتبر ثورة . انها تخلص شخصي من شخص مكروه لظلمه او لاي شيء. وماذا بعد؟ اين الخطط؟ اين المشروع؟ اين المنهج؟

    تصبح المسألة مجرد انتقام يتراوح بين بلد وآخر. مثلا المطالبة بسحل الحاكم كما كنا نفعل في العراق، او اعدامه او سجنه او نفيه ، ليس ثورة . انه لا يعدو ان يكون انتقاما، بدليل أن صدام حسين اعدم ليس للجرائم التي ظلوا يطبلون بها على مدى سنوات عديدة . اعدم على مسألة تافهة جدا وهي توقيعه على اعدام اشخاص اتهموا وادينوا بمحاولة اغتيال القائد العام للقوات المسلحة اثناء حرب. وهذه عقوبتها
    الاعدام في كل دول العالم. لم يعدم صدام حسين لما قيل من استخدام اسلحة كيماوية ضد شعبه او قتل المعارضين او اكذوبة المقابر الجماعية.

    كذلك رئيس مصر حسني مبارك يحاكم الان على آخر اسبوع من حياته حاكما لمصر. اين الجرائم التي قام بها على مدى 30 سنة ؟
    هذا اكبر دليل ان الشعب يريد انتقاما سريعا بأي تهمة وخلاص.
    الانتقام لا يبني دولة. اين الثورة المصرية الان؟ كل الذي يريدونه المحاكمة المحاكمة .. اين خطط بناء الشعب وتطوير الصحة والتعليم والحياة الاجتماعية ؟ لا احد يطالب بها.

    ردحذف
  6. لا فُضَ فوكِ يا عشتار..والله ان كل ثوره تطلب العون من الغرب تنتهي بمزبله التاريخ كما هو في العراق الان ..في الاخر الفضل يكون للقوه الغاشمه التي استطاعت بالاطاحه بالحاكم الفلاني او الفلاني . وبالنتيجه استحواذ الاجنبي عل كل مقدرات الشعب بحجه الاعمار والتعمير ورغماً عن انف الثوار
    وبالاخر ان اي استعانه بالغرب مهانه باي شكل من الاشكال ..

    ردحذف
  7. ابو ذر العربي17 سبتمبر، 2011 8:20 ص

    اسمحوا لي بالتدخل قليلا
    يظن البعض انه هو وحده ضد الانظمة الحاكمة التي ظلمت نفسها وشعبها
    ولكن بين الحق والباطل فاصل تماما كالراعي يرعى حول الحمى يوشك ان بقع فيه فاتقوا الشبهات
    والشبهة هنا هو استقدام الناتو ليحررنا من انظمة الفساد
    وسواءا عرفنا واضطلعنا على مخطط الاعداء ام لم نطلع وبقينا على فطرتنا السليمة فهل استعان رسول الله صلى الله عليه وسلم بكافر على مسلم
    واخشى ان نصبح من الان نقول قال الشيخ فلان وننسة قول قال الله تعالى ةقال رسول الله صلى الله عليه وسلم

    ردحذف
  8. الثورة عندي هي أن يثور الشعب على الظلم ويخرج يقاتله، وأن يغير النظام بكامله ويرسي حكم الشعب.
    والله تعالى يقول في محكم كتابه العزيز: "إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ".

    ولا أجد في تأريخنا المعاصر في منطقتنا سوى مثال واحد قد لا يعجب الكثيرين، وهي إيران. ففيها قامت بالفعل ثورة شعبية خرجت فيها الجماهير ضد النظام وسقط في النهاية دون تدخل الجيش أو الناتو أو جيوش غازية.

    الأخوة في مصر مازالوا غير قادرين على تقبل النقد، وهي في نظري من أهم العلل. فهم ما زالوا مصرين على تصوير ما حدث على أنه ثورة أطاحت بالنظام وسوف ترسي القواعد لنظام ديمقراطي جديد. وهذا من أسوأ أنواع خداع الذات. فما حدث في مصر لا يعدو كونه عملية تغيير وجوه تماماً مثلما حدث بعد اغتيال السادات. ومع أن جزءاً من الشعب قد خرج حقاً في مسيرات احتجاج وطالب بإسقاط النظام، إلا أن ما حصل في النهاية هو أن سيطر رجال مبارك أنفسهم في الجيش على السلطة وانقلبوا عليه، ولم يتغير شيء في مصر. فالاضطهاد ما زال هو هو، والإعلام مقيد والمدونون يحالون إلى المحاكم العسكرية، والعلاقات مع إسرائيل هي هي لم تتغير، ولم تستطع القيادة لعسكرية الحاكمة حتى أن تفعل ما فعله المنافق أردوغان من تحديد للعلاقات مع إسرائيل. وما زال الشعب دون سلطة ودون قرار، ووائل غنيم ما يزال يعمل مع غوغل.... فأين هي الثورة؟؟ ولماذا يتهم من يقول هذا بالابتعاد عن الموضوعية؟

    ولا يختلف الأمر في تونس عما حدث في مصر، فقد تغيرت الوجوه فقط ولم يتغير النظام ورجال بن علي وبو رقيبة هم نفسهم في الحكم. ولم يجدوا في تونس غير رجال قاربوا حافة القبر ليديروا الحكم وكأن توتس قد خلت من الرجال القادرين على الحكم.

    وليبيا كما نراها، قد غزاها الناتو، وهلل لهذه "الثورة" التي حرض عليها حاكم قطر الديمقراطي حتى النخاع، كل الغرب والكثير من العرب السذج، وكأنهم لا يفهمون الأحداث ولا يقرأون التأريخ، ولا يرون أن ما يحدث هو استعمار جديد يعيد السيطرة على منطقتنا من خلال عملائه والسذج من العرب الذين يصدقون ما يقال لهم، ناسين أن المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين.

    ردحذف
  9. خونة و أغبياء صفتان لعالم اليوم .. هناك قول ربما لإنشتاين .. أشد الناس غباء من يقوم بالخطأ تكرارا أملا بالحصول على نتائج مختلفة ..
    بنت البلد

    ردحذف
  10. عالم غريب غريب

    ابن الحريري حلال يرث السلطة, ابن القذافي حرام.
    ابنة بوتو حلال ترث الحكم, ابن الاسد حرام.

    جنوب السودان حلال تصير دولة. فلسطين حرام.

    قصف غزة حلال, تطهير بنغازي حرام.

    مظاهرات لندن الشبابية ارهاب, مظاهرات حماة ثورة.

    الاحزاب المسيحية والنازية ظرورة ديمقراطية, الاحزاب الاسلامية والقومية ارهاب.

    على اقليات امريكا واوربا الانصهار في الدولة. على اقليات يوغسلافيا وروسيا والعالم العربي ان تستقل وتصير دويلات.

    عالم غريب غريب

    تحياتي
    أمير المدمنين

    ردحذف
  11. أحسنت احسنت يا أمير المدمنين . ينبغي ان تعلمنا عن نوعية الصنف الذي تدمن عليه. وفي هذه الأثناء سوف اضيف مشاركتك الى نص الموضوع.

    ردحذف
  12. جياد التميمي17 سبتمبر، 2011 11:38 م

    ما أعرف منين ابدي ؟!

    من الأخير .. لو لم يكن لهذه الثورات من فضل إلا إهانة حسني مبارك لقلت لها : شكرا
    وما بعده لابد من مخاض يسفر عن فأر أو جمل .. الله العليم و البركة بالمخلصين .

    هل كنا نتصور كلشي تمام في شهر من الزمان ؟

    أما ما يحدث في ليبيا " انقلاب عسكري مدني " مدعوم من الأجنبي . و الدليل إن كبار القادة العسكريين و المدنيين مشاركين في هذا الانقلاب اللاشرعي .

    الاعلان عن دولة فلسطين يعتبر سرقة في غفلة الجميع .. إن هذا الاعتراف معناه ضياع فلسطين التأريخية بل و فلسطين 67 ..!! لذلك نسمع الجميع يروج له ، بل و " يهدد " كما فعل وزير الخارجية السعودي !!!

    ردحذف
  13. عالم غريب غريب يسمي الانقلاب العسكري ثورة بينما التظاهرات السلمية التي سقط فيها آلاف الشهداء و المصابين فهي ليست ثورة...نزهة على السريع يمكن!!
    الانقلاب العسكري اللي اقصده فيه منه امثله كتير في الوطن العربي ثورة العشرين في العراق مثلا و ثورة يوليو في مصر دي انقلابات عسكرية بحتة و لم تتم حتى بمبادرة من الشعب و لو كان الشعب مؤيد لها فيما بعد..


    عزيزتي عشتار مش معنى اني اعارضك وموقفي سلبي من بعض آرائك يبقى انا مكتئبة او امر بحالة "شخصية" ما مش عارفة بس ايه علاقة ده بده بس!
    ثانيا انت عارفة الثورة الشعبية ما ان يبدأها الشعب فلا رجعة فيها لان الثمن سيكون غالي و النظام يعود بشكل اشد توحشا لذا فالثائرين على النظام لابد ان يحققوا اهدافهم بطريقة او باخرى و الغاية تبرر الوسيلة لان البديل هو ازدياد توحش النظام و سعيه للانتقام و ستكون الخسارة اكبر اضعاف اضعاف.

    ردحذف
  14. الى الاخت هبه
    ان ثورة العشرين في العراق ثورة شعبيه قادتها العشائر العراقيه بالمكوار . ولا اعلم ان كنتي تعرفي ما هو المكوار . فهي عصا في احد طرفيها طابه من الاسفلت او القار حسب ما اظن
    اضافه الى انه عندما قام الشعب العراقي بثورة عام 1920م والتي سميت بثورة العشرين وشملت معظم المدن العراقية لمقاومة النفوذ البريطاني وسياسة تهنيد العراق تمهيدا لضمه للتاج البريطاني أو ما يسمى دول الكمنويلث، وكذلك بسبب سوء معاملة الإنجليز للعراقيين، وانتشار الروح الوطنية والوعي القومي بينهم. وكان السبب المباشر لاندلاع الثورة هو قيام الحاكم الإنجليزي ليجمن في الرميثة بالقبض على أحد شيوخ العشائر الشيخ ضاري بن محمود (شيخ عشيره زوبع) من قبيلة شمر، مما أدّى إلى دخول رجاله عنوة إلى سراي الحكومة، وإطلاقهم سراح شيخهم وقتلهم الحرس، وقلعهم سكة حديد الرميثة والسيطرة على بعض المدن وإلحاق الخسائر بالقوات البريطانية في تلك المناطق. وهكذا انتشرت الثورة في محافظات بغداد وكربلاء وبابل والنجف وديالى والموصل بضمنها الإمارات الكردية وغيرها. ودامت الثورة حوالي ستة شهور تكبدت خلالها القوات البريطانية خسائر بشرية كبيرة بلغت حوالي ألفين وخمسمائة بين قتيل وجريح، وخسائر في الممتلكات تزيد عن أربعين مليونًا من الجنيهات الأسترلينية. وقد كشفت الثورة عن التضامن والنضج السياسي والاستعداد العسكري بين العراقيين آنذاك. ويؤخذ على الثورة عدم وجود قيادة موحدة لها، الأمر الذي أدى إلى عدم قيام العراقيين بالثورة في آن واحد مما نجم عنه وقوع أخطاء فردية.
    اي انها لم تكن انقلابا عسكريا كما تظنين ..مع كل احترامي

    ردحذف
  15. الاخ العزيز المحترم عراقي حر تحية و سلام لقد أحسنت حين أوضحت للاخت هبة بعض التفاصيل عن ثورة العشرين ربما بسبب كونها غير عراقية أو كونها شابة لم تطلع على تفاصيل هكذا قصص تاريخية قديمة بعض الشيء. هناك نقطة في توضيحك يا اخي عن ثورة العشرين اسمح لي أن أقول أنك لم تكن دقيقاً فيها و ربما ذلك يعود لانك استندت فيها لمصدر مثل الويكيبديا حيث أن ما كتب فيه باللغة العربية عن ثورة العشرين غير دقيق. ان مكان حادثة العقيد الانكليزي ليجمن مع الشيخ ضاري المحمود هو ليس مدينةالرميثة التي تقع في جنوب العراق قرب مدينة الديوانية في محافظة القادسية ، و انما هو منطقة أبو غريب عند خان النقطة بين بغداد و الفلوجة في غرب مدينة بغداد. ما حدث في قضاء الرميثة في بداية ثورة العشرين هو ما حصل مع شيوخ عشيرة عراقية اخرى هم الظوالم و شيخهم شعلان ابو الجون و كان القائد الانكليزي فيها هو المقدم هيات و يمكن الاطلاع على تفاصيل اكثر و ادق عن تلك الثورة في الرابط التالي:

    http://iraq4all.dk/archive/images/20/1920.htm

    ردحذف
  16. حسناً (غير معرف الاول) دعنا لا نردد ما يردده الحكام العرب, ولنردد ما نريده نحن ولكن بشئ من الموضوعية او لنُفعٌل المنطق اذا شئت.
    كوننا شعوب خاضعة للقمع والاضطهاد والقتل يجب علينا التفكير ملياٌ, قبل الخوض في اي حركة (مدعومة خارجيا) لتغيير (دكتاتورنا), بأن لا ندع مرارة اوضاعنا من تغذية افكار الانتقام والكراهية والتآمر فينا! لا تهمنا البُنى التحتية كثيرا لأنها مادية , يمكن إعادة بنائها, لو كانت لبناتنا الاساسية صلبة! و لكن ماذا عن بُنانا المعنوي؟! أليس التعايش الطائفي من اجمل صور المجتمع الواحد واسباب نموه؟ وهو بناءاٌ معنوياٌ! كيف لكائن من أعادة بناء صروح معنوية (ثقافة- تقاليد, اعراف, قيم انسانية) تكون قد اضمحلت او تمزق نسيج مجتمعها بالحرب الطائفية؟ ويأتي من يُشعل هذه الحرب الطائفية للعب دور المصلح ويفرض ثقافته بطريقة انسيابية بدعوى التوفيق بين الاطراف المتخاصمة, الثقافة التي تضمحل يمكن تغييرها, نعم , ولكن اعادة بناءها ... ؟ مستحيل!!
    لنتسائل: من ماذا نريد التخلص بالضبط؟ من حاكمنا ؟ أو من القمع و الاضطهاد والقتل الذي نتعرض له؟ أم من عاداتنا وتقاليدنا و كرامتنا ؟ نعم كرامتنا ... لا تعجب ... لانها مهما هُدرت على يد حاكمنا, لن يكون ذلك سوى نسبة ضئيلة جداً مقارنة فيما لو هدرت على يد أجنبى او اعوان له يتحكمون بمصائرنا....ومثالي ما يحدث في العراق.
    أنا ساجيبك: نحن نفكر - علنا - للتخلص من وضعنا المزري الذي نعيشه, ونطمح - سرا- للتخلص من (ديكتاتورنا), وتأتي نتيجة افعالنا ... تشتتنا و ضياعنا وهدر اخلاقياتنا وتمكين مَن استعنا به أو تدخًل بغفلة منا (بشؤوننا الثورية) من طمس هويتنا و فرض ثقافته علينا! هل هذا فعلا ما نريده؟ وماذا بعد؟
    لماذا نخفق دائما في قراءة تأريخنا؟ قبل اكثر من قرن من الزمان أرسل المحتل البريطاني عميله ( لورنس العرب) ليُؤسس الجيش العربي آبان الاحتلال العثماني, هل كان ذلك لسواد عيون القبائل العربية حينها ام للتخلص من الاحتلال العثماني ليحتل هو وبأقل الخسائر؟ واليوم وبعد اكثر من قرن , ماذا تغير؟ سأتطرق الى ماذا تغير في نهاية التعليق!
    لا انكر ان التأكد من كون اي حركة او ثورة او انقلاب ضد النظام بدعم خارجي هو معادلة صعبة لفهمها! ولكن لدينا بعض المؤشرات يمكننا الاستناد اليها:
    العراق: رغم انه أُحتل بالدبابات لإحلال مبادئ (الديمقراطية والحرية) , الا اننا واجهنا متاعب في تنصيب اول رئيس وزراء منتخب من قبل الشعب العراقي بعد مرحلة الوزارة الانتقالية (ابراهيم الجعفري) , وفوجئنا بتولي (المالكي) بغفلة من الزمن ورغما عنا!! اما الحرية, فأفضل من يحدثك عنها هم القابعون في السجون دونما لائحة اتهام! وأفضل منهم من عايشوا ذل سجن ابو غريب, الادميين الذين مَن خرج منهم اشبه بالحيوانات! الانسان العاقل عندما يتعرض للقهر, يقاوم ما يتعرض له بالصياح وعندما ينفذ صوته, تقاوم مقلة عينه بسكب الدمع, وعندما تجف دموعه يصبح انسان بلا احساس ... يموت فيه احساسه كونه آدمي!!! وبعد كل هذا لا زلنا نصارع من اجل الحصول على حكومة (شراكة وطنية) وهل الوطنية تحتاج الى شراكة؟ وهل هذا من فعل (القوى الوطنية) ام القوى الخارجية التي تعيننا في التخلص من حكامنا! على اعتبار ان التغيير جائنا بدبابة!
    تونس: هل كان البو عزيزي اول من حرق نفسه؟ الم تكن هناك ثمان حالات مشابهة قبل البو عزيزي؟ ولماذا اختار بن علي الهروب بعد حادثة البو عزيزي؟ هل كانت على رأس البو عزيزي ريشة دونا عن الحالات الاخرى؟ او ان بن علي تلقى اخبار تخلًي الفرنسيين عنه ابان حادثة البو عزيزي فطفت الحادثة على وجه الاعلام وقيل ان الشعب انتفض؟ ماذا تغير ما بين تونس بن علي وتونس اليوم؟ هل هذه ثورة شعب ام قمع خارجي؟
    مصر: الادعاء بان المشارك بتفجير الثورة أحد مدراء فروع شركة كوكل في الخليج, هل يعقل ان يترك هذا (الثوري) بلاده ويذهب لممارسة حياته الطبيعية في دول الخليج , ويرزق بطفل حديثا ويتركه ويترك جوه الاسري حينها للذهاب الى مصر للوقوف بوجه النظام الحاكم؟ وحتى عندما اُعتُقل, مَن اطلق سراحه كانت احدى الشخصيات السياسية في نظام مبارك... لماذا ؟ هل كانت على راسه ريشة؟؟ اولم يكن من الاجدر له البقاء في مصر والتصدي لنظامها القمعي من الاساس؟ نسمع عن الذين يعارضون النظام يهربون من البلد خوفا من بطش النظام, ولكن الاخ كان معززا مكرما حتى في عقر دار النظام القمعي, فهل عاد للبلد من الخارج ليغنم من الثورة قليلا على أعتبار ان أسمه غنيم؟؟ ومن أين لنا هذه الهبة الآلهية بوقوف جيشنا الوطني موقف المتفرج عندما تندلع احتجاجاتنا وثوراتنا ضد انظمتنا؟ اليس هذا مؤشرا على ان امر ما ليس على ما يُرام؟ هل كان لزيارة الرئيس الامريكي لمصرقبل ثلاث اشهر من اندلاع ثورتها اي تأثير؟ علما ان المشير الطنطاوي تربطه علاقات طيبة جدا مع واشنطن !

    يتبع

    عراق

    ردحذف
  17. دول الخليج: عجبي .. السنا نفس الشعوب العربية في المنطقة؟ و لنا نفس معاناتنا مع انظمتنا؟ فلماذا تنجح ثوراتنا في الدول العربية التي يرغب الغرب بالتخلص من حكامها, وتُخمد ثوراتتا في الدول العربية الصديقة له؟؟..عجبي !
    ليبيا: مثالا صارخا وليس موشرا فقط على التدخل الغربي, وهاك .. في بضعة اشهر تمكنوا من وضع اليد عليها بواسطة ما يسمى بالمعارضة.. وسنسمع اخبار تناحر (القوى الوطنية) لديهم عما قريب...وعلى نفس الاساس سيتدخلون في سوريا ... ربما لن يحتاجوا ان يتدخلوا عسكريا او لم يحن الوقت بعد!
    بقراءة بسيطة يمكنك معرفة من يصنع هذه الثورات, كل ايامنا (الثورية) بمسميات; يوم الغضب, جمعة التصدي, يوم الوعيد, جمعة الصمود... وغيرها من المسميات اللاهبة, من اين يأتينا الربيع اذن؟ ولماذا نتعود على اطلاق مصطلح "الربيع العربي" على ثوراتنا؟ الآن, لنبحث عنما تغير في الاحتلال ما بين قرن مضى والآن! الاحتلال هو هو, في اي زمان ومكان, ما يستجد فيه هو خططه الاستعمارية المستقبلية واسباب توسعه, وعلى ضوئها يقوم بتغيير خارطة منطقة ما سياسيا بأي ثمن, في حالة الدول العربية: فلقد تكبد اعباء اقتصادية كبيرة في احتلال العراق وكان بمثابة تفتيت الحجر الاساس لمشروع الشرق الاوسط الكبير, العراق كان الحجر الاصلب امام المحتل الجديد-القديم, بعد ذلك, لم يكن اسهل من اطلاق شرارة التظاهرات في تونس, وما تبقى يتكفل به فريق التواصل الالكتروني - بصفة مخفية- التابع لوزارة الخارجية الامريكية (شباب عربي الكثير منهم يعيش في امريكا) أضافة لجهات اخرى منتفعة من قلقلة الاوضاع العربية, بتحريض الشباب العربي في المنطقة العربية والتوّاق للتغيير والذي بدوره يصدق ان الغضب "الالكتروني" يأتيه من شباب ثوريون يعيشون في نفس البلد .. ليبدا ثوراته هنا وهناك, وبذلك يضمن المحتل تطبيق خططه للمنطقة دونما عناء يُذكر... فقط ثورات "فيسبوكية" مجانية!!

    عراق

    ردحذف
  18. جياد التميمي20 سبتمبر، 2011 11:56 م

    لا نعرف كيف سيفسر التلفزيزن السوري سقوط المتحدث باسم السلطة السورية هذه اليلة في استديو الجزيرة
    http://www.youtube.com/watch?v=CToQ2bLRkmU
    أكيد بالمؤامرة .. !
    لكن من قبل من ؟

    ردحذف
  19. جياد

    لم اشاهد الاتجاه المعاكس وفيلم يوتيوب ليس فيه غير التحية الاخيرة للمقدم وانتهاء البرنامج. ماذا جرى؟

    ردحذف
  20. يبدو أن الأخ جياد يشير إلى سقوط المدافع عن السلطة في سوريا عند انتهاء البرنامج على الأرض حينما تدحرج كرسيه....

    هل يحتاج التلفزيون السوري لأن يفسر ذلك؟؟

    ردحذف
  21. جياد التميمي21 سبتمبر، 2011 11:18 م

    استاذة انتظري للحظة الأخيرة ... و ستشاهدين السقوط الحقيقي فضلا عن المجازي ... عندما قال عن أهل درعا السورية " لم يعرف عنهم إلا: نساؤهم للكيف و رجالهم للسيف ..." !

    نعم استاذ أبو هاشم قد يفسر السقوط بمؤامرة من قبل الجزيرة أو من قبل المذيع أو من قبل الكرسي أو من قبل المشاهدين ... الخ .. دائما الحجج بالآخرين و الذرائع جاهزة !!

    ردحذف
  22. الأخ جياد

    هل أفهم من كلامك تأييدك لسقوط النظام في سوريا أو إنكارك لوجود مؤامرة ليس ضد سوريا بل ضد كل المنطقة هدفها تحقيق المشروع الصهيوني؟
    ألا تثير شكوكك هذه الهية الديمقراطية جداً التي تقودها الدول الاستعمارية الغربية ودول الخليج التي لا تستحق حتى أن تكون دولاً ناهيك عن تبجحها بالعدل والمساواة وحقوق اإنسان؟
    ألا يثير السخرية أن تطالب دول عضو في الاتحاد البرلماني العربي بطرد سوريا من الاتحاد ومن ضمنها دول ليس فيها تمثيل نيابي ولا حقوق إنسان ولا حرية ولا هم يحزنون؟؟
    لا أنكر وجود الكثير من الأخطاء في سوريا، وهي تركة ورثها بشار عن فترة أبيه وورث معها المجرمين من أمثال خدام وغيرهم. لكن ذلك لا يبرر المطالبة بالتدخل العسكري الأجنبي مثلما طالب أول أمس "نيرة" سوريا الجديد هيثم المالح، الذي يكى أمام لجنة حقوق الإنسان كما بكت نيرة قبله!! ولا تبرر الأخطاء قتل رجال الشرطة والأمن والتمثيل بجثثهم ووضع المتفجرات وتلفيق الأشرطة عن التعذيب والمسيرات وغير ذلك مما تفعله الجزيرة والعربية والبي بي سي.

    ردحذف
  23. عزيزتي عشتار
    هذا فديو لنعوم تشومسكي حول الثورات العربية و السياسة الامريكية .. وجهة نظر واقعية ..
    تحياتي لك .. بنت البلد

    http://www.youtube.com/watch?v=D29uRtXK_8I&feature=youtu.be

    ردحذف