Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

13‏/8‏/2011

هذا الخبر: منع عرض مسلسل "الحسن والحسين ومعاوية" في العراق

نشرت مدونة وجهات نظر نقلا عن قناة السومرية أن مجلس الدواب العراقي صوت بالإجماع على منع قناة (بغداد) أو أية قناة عراقية اخرى من عرض مسلسل (الحسن والحسين ومعاوية) 

ولكن لي تعليق صغير على ماجاء في تقرير موقع قناة السومرية حيث اضاف كاتب الخبر لدعم  وجهة نظره أنه حتى الأزهر يوافقه الرأي :

 ( طالب مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر في مصر الجهات المسؤولة بمنع عرض الأعمال الدينية التي يتم فيها تجسيد وعرض آل البيت أو الصحابة ، وهو ما رآه مراقبون إشارة إلى مسلسل "الحسن والحسين").

ولكن هذه الإشارة زائدة ولا تتفق مع عقيدة المتمسحين بأهل  البيت، حيث أن الأزهر يمنع أيضا تصوير ورسم آل البيت أو الصحابة، في حين ان صورا متخيلة لهم تطبع وتباع وتقتنى وتعلق وتقدس في كل مكان في عراق هذه الأيام. فالتجسيد في نظر الأزهر حرام سواء كان تمثيلا او تشابيها او صورا. كما أن مجلس الدواب لم يعترض على المسلسل لأنه يجسد شخصيات دينية تاريخية وانما لأنه لم يعتمد كما قالوا على مصادر تاريخية أفضل. وأنا أرى أن التاريخ يمكن ان يقرأ من عدة وجوه، ولو كان هؤلاء الدواب صادقين في فزعتهم على التاريخ ، لتبرعوا بشيء من رواتبهم لانتاج مسلسلات تاريخية يعرضون فيها وجهات نظرهم.

وكما قال الاخ مصطفى كامل في تعليقه على الخبر في مدونته، المنع لا معنى له في ظل وجود فضائيات يستطيع العراقيون ان يتابعوا المسلسل عليها. وأضيف عليه : بما أن كل ممنوع مرغوب، فتأكدوا أن العراقيون أجمعين سوف يبحثون عن المسلسل لمشاهدته، حتى من لم ينتبه له، أو يسمع به قبل هذه الدعاية المجانية التي قدمها للمسلسل أغبياء مجلس الدواب.

هناك 13 تعليقًا:

  1. ألم أقل لكم ان الغباء موهبة؟

    ردحذف
  2. بسم الله الرحمن الرحيم
    ان كان عدم اعتماد المصادر التاريخية (الموثوقة) يبرر منع القنوات العراقية من عرض ذلك المسلسل ، فما الذي يبرر اغلاق مكاتب القنوات التي عرضت المسلسل في بغداد ؟؟ .. وهل انتهت مشاكل العراق ولم يبق منها الا الاختلاف على مسلسل لايقدم ولا يؤخر شأنه شأن القرار الذي لايعني شيئاً طالما هنالك قنوات اخرى تعرض المسلسل موضوع الاختلاف وبامكان المواطن متابعته من خلالها ، حقا انهم اغبياء ولايصلحون الا لتفاهات الامور .

    ردحذف
  3. المشكلة يا اخي علي ليست في المعلومات التاريخية، فكم عرضت القنوات التلفزيونية مواد هابطة او غير موثقة وربما مناقضة لكثير من الحقائق التاريخية المعروفة؟
    وأنا مع لجم كل الأفواه التي تخوض في قصة الخلاف بين الصحابة وصة موقعة صفين والجمل وما إلى ذلك، لأن هناك قول مأثور يقول: تلك فتنة نزَّه الله سيوفنا عنها فلننزه عنها ألسنتنا، كما اننا في مأساة كبيرة وخطب جلل، الان فلماذا نهتم بمشاكل الماضي، وننسى مشاكل الحاضر؟
    المشكلة في تفاهة هؤلاء الدواب الذين لم يجمعوا الا على منع مسلسل تلفزيوني، وقد سبق لهم أن فجروا تمثال أبوجعفر المنصور في بغداد، وكذلك فعلوا مع تمثال المتنبي، تخيلوا انهم يخافون من مسلسل تلفزيوني ومن تمثال!
    هل يمكن لهذه العقول العفنة والنفوس المريضة او الخانعة انجاز شيء للعراق؟

    ردحذف
  4. تأكيدا لكلام سيدة الغار
    أنا شخصياً لم أهتم بالمسلسل ولم أشاهد أي لقطة منه ولم أقرأ عنه أي شيء، الا انني أكملت قبل قليل تحميل حلقاته الـ 13 التي عرضت حتى اليوم، لأشاهدها، نكاية بدواب الحظيرة.

    ردحذف
  5. ربما علينا أن نشكر هؤلاء الذين يسمون أنفسهم مجلس النواب حيث أن اجماعهم هذا اليوم على هذا الموضوع اضافة الى أنه وخز الكثيرين منا و أيقظهم فهو قد أسقط عن الكثيرين الاغطية و البراقع خصوصاً هؤلاء الذين يصرخون بانهم أهل الليبرالية و البعد عن الطائفية و ينتقدون الاحزاب الدينية في تشددها و تعصبها و ظلاميتها اليوم الجميع أجمع في ذلك المجلس و بلا أدنى حياء على موقف معادي لحرية الفكر و الفن الملتزم بعدم الاساءة الى الاخرين بل أنهم ذهبوا أبعد من ذلك حين وجهوا لومهم لهذا الفكر و الفن و أخذوا عليه أنه لم يختار من التاريخ الروايات التي تذيع عيوب و مثالب و أخطاء البشر من الرعيل المتقدم في الاسلام. لقد جسد موقف هؤلاءمن مدعي المواقف المعارضة و مواقف العلمانية و الليبرالية حقيقة يأسهم و استسلامهم للظلام الذي نعيشه في عراق اليوم و انه من النوع الذي لاتنفع معه اضاءة أي شمعة لابل و لاحتى شموع زكريا أو شموع الارض كلها فقرروا الاستسلام له من شدة يأسهم و أن موقفهم هذا ليعيد تذكيرنا بأي واقع سيء نحن نعيش و أي مستقبل أسوأ ينتظرنا. لاتستغربوا يا أخواني من أي موقف شديد البؤس و أية قوانين قراقوشية يمكن أن يتخذوها في المستقبل اضافة لما اتخذوه و عايشناه في الماضي و عايشناه في تجربة اليوم. نعم أن قرارهم ربما لايكون له الاثر العملي في الواقع نتيجة التطور التكنولوجي و هم بكل ليسوا بغافلين عن ذلك و لكنه قرار يعبر عن روح الغطرسة و شهوة ممارسة السلطة على العراقيين و هي رسالة قوية و معبرة و ذات مدلولات. رحم الله فولتير اذ قال : قد أكون مختلف معك في الرأي، ولكني مستعد للموت دفاعـًا عن حقك في إبداء رأيك ، فيما لسان حال ما يسمى بالمجلس اليوم يقول انهم مستعدون و بالاجماع لمنع الناس من أن تقول رأيها

    ردحذف
  6. الاخ مصطفى...عشتارتنا العزيزه...اعزائي المشاهدين...اهلا بكم في حلقتنا الجديده و برنامج " اذا عرف السبب " ... و بعد الاطلاع على موضوع اليوم تبين ان سبب تسخين حمام مجلس القرود على عرض مسلسل الحسن و الحسين و الاجتماع بالاجماع لمنعه يرجع الى السبب التالي و كما جاء في المذكره العاشره السطر الرابع من الصفحه الخامسه من مذكره التفاهم الموقعه مع شركه تصدير الغبار المقدس

    ان عرض هذا المسلسل سوف يقطع ارزاق الرواديد...فبدل الطريقه التقليديه المتبعه هذا اليوم بان يقوم الرادود بقراءه المقتل باسعار مدعومه من سيدنا " دام ضله الواكف " فان المستقبل مع هذا المسلسل يوحي ان الناس سوف تمتنع عن اتباع الطريقه الكلاسيكيه في ايجار الرادود و سوف يقول احدهم للاخر " بويه روح شوف الحلقه الاخيره من مسلسل الحسن و الحسين و اذا ما عندك السي دي آني استنسخ الك واحد بدل ما تروح و تسمع الرادود " ...و بهذا فان مستقبل الرواديد و من خلفهم سوف يكون بخطر و عليه فيجب تحريم مشاهده المسلسل و منع الناس باي طريقه من متابعته...التوقيع رئيس جمعيه الرواديد العالميه المتحده ذ.م.م

    و الى اللقاء في الحلقات المقبله من برنامجنا ان شاء الله

    ردحذف
  7. الممنوع مرغوب حتى الذي لا يشاهد المسلسل يدء بالبحث عنه في الفضائيات اكثر من فضائيه اعرض المسلسل .. المسلسل يعتمد وقائع تاريخيه هم يشبهون ال بيت رسول الله ص بصور وبشعائرهم بعاشوراء فعلام الغضب اذن .. على ايران حلال التشبيه وعلى العرب حرام ؟؟؟ غريب امر اؤلئك القوم ناس تعشق التفاهات شعب العراق يموت جوعا وقتله حر اب اللهاب وهم همهم مسلسل لان سفير ايران امر ..

    ردحذف
  8. شكرا للجميع فقد اغنوا بأفكارهم أصل الموضوع، اما لبيب فهو لبيب، وهذا يكفي، لأنه اكتشف البير منو حفره.. الخ المثل الشعبي المشهور.

    ردحذف
  9. جياد التميمي15 أغسطس 2011 5:57 ص

    أنا شخصيا و بإعمال عقلي و استفتاء قلبي أرفض عرض هذا المسلسل جملة و تفصيلا رفضا مبدئيا .. إذا شُخص أبو بكر و عمر و عثمان و علي و الحسين و عائشة رضي الله عنهم جميعا .. لم يتبق إلا النبي صلى الله عليه و سلم ..

    هذا هراء سياسي و تجاري على حساب الدين و التأريخ و الرموز .

    أما بالنسبة للصفويين و أسيادهم المجوس لا يمنعون التشخيص أو التصوير لكن ما يزعجهم هو الرواية .
    فقد كان لهم قصب السبق في تشخيص النبي يوسف عليه السلام .

    و كذا يستمر الصراع " الفني " بين الطرفين السياسيين في رفع سقف التشخيص للرمزز الدينية ... و لا نعرف من سيفوز بتشخيص النبي محمد بعد عام أو عامين الخلايجة لو الفرس !

    ردحذف
  10. ندما اسمع وارى ما حل بالعراق بعد الاحتلال يصيبني الغثيان0 فبدل العلم احضروا لنا الجهل وبدل الرجولة جلبوا النذالة وبدل العروبة جلبوا الاعجميات وبدل السلم جلبوا الحرب والدمار 0 وبدل الخير الشر وجلبوا لنا بدل كل ثنائيات الخير تنائيات الشر 00 اقول اخيرا حسبي الله ونعم الوكيل0

    ردحذف
  11. أخي لبيب ..
    تحليلك رائع جدا و أصبت كبد الحقيقة .. رزق الراواديد على الهبايل و متخلفين . http://www.facebook.com/?ref=home#!/event.php?eid=212059815496478
    إليكم هذا الرابط لصفحة ..أوقفوا مسلسل معاوية ... والإمامين الحسنين عليهما السلام
    على الفيس بوك و شوفوا مواهب مو بس الغباء بل اللعن و البذاءة و سوء الاخلاق .

    ردحذف
  12. اخ مصطفى و الاخ غير معرف...شكرا جزيلا على التعقيب...كما كتبت في مدونتي التي لا يقرأها أحد حول نفس الموضوع و تسائلت...ها ان البرلمان هو الجهه التي تجيز عرض الافلام هذه الايام...و ان كان كذلك فهل هو الجهه التي اجازت عرض الافلام الهنديه التي يخرجها لنا قاسم ثارم البصل بين الفينه و الاخرى...سؤال بس اتمنى ان لا يفطر الصائم...صيام مقبول

    ردحذف
  13. مرة أخرى يُثبت لبيب، أنه لبيب فعلاً..
    سؤال منطقي موجه لأعضاء مجلس الدواب، برسم الاجابة.
    نسخة منه الى دولكة الرئيس
    وثارم البصل

    ردحذف