Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

10‏/8‏/2011

هل يتدخل الناتو لنصرة الثوار في بريطانيا؟

النظام الحاكم في بريطانيا يسمي (الثوار) في لندن والمدن الأخرى الذين انتفضوا ضد الظلم والفقر والبطالة : حرامية ومشاغبين وبلطجية. لكنه طبعا يقولها بالانجليزي وليس بالعربي. ديفد كاميرون وعد بإنزال 16 ألف شرطي الى الشارع و سوف يشارك الجيش أيضا. وتعهد بأن يكون أعداد السجون كافيا لكل  الذين سوف يعتقلهم.

وكما قال أحد الأخوة في تعليق على بريدي: ينبغي الآن أن نطلب من الناتو أن يتدخل بالضربات الجوية مع الاعتراف بحكومة الثوار.

هناك 5 تعليقات:

  1. على طريقة حسني مبارك
    شرطة لندن تستخدم الخيل لتفريق المتظاهرين
    انها معركة الجمل

    ردحذف
  2. جياد التميمي10 أغسطس، 2011 11:34 م

    الله محييهم لمشاغبي الانكليز ... عفية

    ردحذف
  3. ولا يقول المثل العربي (اللي بيطبخ السم بيذوقه)وهنا ارى ان بريطانيا صاحبة السبق في الربيع العربي مع فرنسا سيلحقها بعض الحروق ولكن 00من يستطيع ان يحرك الناتو ذو المنظومة التكنولوجية المتطورة؟ هل المظلومون ؟ ام العبيد ؟ ام000000؟
    (ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين 0)صدق الله العظيم

    ردحذف
  4. Iraqi Blogger

    في مصر كان اسمها واقعة البعران وفي لندن صولة الفرسان.

    ردحذف
  5. وأمس قالت الأخبار أن الحكومة البريطانية تدرس إمكانية تحديد استخدام مواقع التواصل الاجتماعي لمنع التحريض على المظاهرات! هذا هو بلد الحريات الديمقراطية الذي يضرب ليبيا لحماية الحريات المدنية ويحرض على سوريا لاستخدامها القوة ضد المتظاهرين وينتقد إغلاق شبكة الانترنت، يهدد باستخدام القوة ضد "أعمال الشغب" وقد يلجأ إلى إغلاق الشبكة هو ذاته.....
    ها قد سقطت الديمقراطية الغربية الوهمية في أول امتحان لها مع الواقع. فهل ما يزال الغرب يصر على تطبيق نموذجه "المتفوق" علينا وعلى شعبنا؟؟
    أم أن هناك من سيأتي ليقول أن هذه قضية تختلف عن تلك، فهؤلاء "مشاغبون ومجرمون" وأولئك "مدنيون مسالمون" يقومون بالتخريب دفاعاً عن النفس؟!!

    ردحذف