Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

22‏/7‏/2011

قواعد برباغندا الحرب

 ملاحظة: هذا موجز مقالة تفصيلية للناشط والكاتب البلجيكي ميشيل كولون. اضغط هنا للاطلاع على سيرته وأعماله، واضغط هنا للوصول الى أصل المقالة باللغة الفرنسية.

بقلم: ميشيل كولون
ترجمة عشتار العراقية

كيف غطت وسائل الاعلام الغربية الحروب المختلفة منذ حرب الخليج الاولى؟ هل هناك شيء مشترك في هذه التغطية؟ هل هناك قواعد اساسية لبروباغندا الحرب؟ نعم:
1- اخف المصالح الحقيقية. حكوماتنا تقاتل من اجل حقوق الانسان، او السلام او اي هدف نبيل آخر. لا تصور الحرب كصراع بين المصالح الاجتماعية والاقتصادية المتضادة.
2- شيطن العدو. من اجل الحصول على الدعم الشعبي ، جهز كل حرب بكذبة اعلامية مشهودة. استمر في شيطنة العدو باختلاق فظائع.
3- لا تذكر التاريخ! اخف تاريخ وجغرافية المنطقة. لا تذكر الصراعات التي تشعلها القوى الكبيرة نفسها.
4- تعمد فقدان الذاكرة. تجنب مايذكر بقصص استغلال الاعلام السابقة ، لئلا توقظ الجمهور.  

هناك تعليق واحد:

  1. قواعد هامة شاهدنا و عايشنا تطبيقاتها و في عدة مواطن في منطقتنا و على امتداد الزمن لكن ربما أن السيد الكاتب فاتته نقطة اخرى و هي تسليط البروبوغاندا الضوء على المطالب و المشاكل الفئوية و الاثنية و ابرازها و تكبير حجمها و التركيز على الاهتمام بها. كذلك فانه في اطار نقطة الشيطنة التي ذكرها الكاتب في المقال يمكن اضافة ان العدو يسعى لبناء عقدة الذنب لدى الخصم المستهدف بالبروبوغندا و ذلك عن طريق اشعاره انه مرتكب لاخطاء و أن أخطائه هي التي جرت عليه المشاكل و أن عليه تقبل فكرة التراجع كمخرج و تقبل فكرة تقديم التنازلات حيث يعتبر هذا الجانب من أخطر الجوانب و الاشد فتكاً في المعنويات. لقد لاقت هذه الاساليب نجاحا منقطع النظير عند تطبيقها علينا مما عكس قلة خبرة في التعامل معها و التثقيف عليها مواجهتها و فضحها بالقدر الكافي و بناء خطة مضادة لها بشكل مبكر

    ردحذف