Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

15‏/6‏/2011

مؤسسة مشبوهة تكرم ثوار مصر وتونس !!

في 22 حزيران 2011 "سوف تكرم المنحة القومية للديمقراطية NED كل الذين ناضلوا وضحوا من اجل مستقبل ديمقراطي في تونس ومصر بتقديم جائزة الديمقراطية السنوية. سوف تقدم الجائزة لشخصيتين يرمزان للنضال المستمر: زهراء سعيد من مصر وجميل بالطيب من تونس وسوف يرأس حفل التقديم رئيس المنحة القومية للديمقراطية  ريتشارد غيفاردت ."
وقال كارل غيرشمان الذي رأس المؤسسة طويلا"هذه الجائزة مهمة جدا لأننا لا نكرم شخصين وانما من خلال هذين الشخصيتين الشابتين نكرم كل الذين ناضلوا في مصر وتونس وحتى الذين قدموا حياتهم من اجل الحرية والكرامة. ولأن المعركة من اجل الديمقراطية مازالت طويلة ، فمن المهم ان نوضح تضامننا مع كل الذين يستمرون في الكفاح من اجل الديمقراطية في مصر وتونس وكل الشرق الأوسط"

لمن لايعرف كارل غيرشمان منذ  الستينيات كان يعمل في قسم الابحاث في الرابطة المناهضة لتشويه السمعة ADL  وهي التي تدافع عن اسرائيل وتهاجم نقادها وتنحدر ابحاثها عادة الى نوع من التجسس على نقاد اسرائيل. في حديثه في مؤتمر الرابطة المنعقد في روما 2004 والذي كان بعنوان "اللاسامية : تهديد للديمقراطية" قال "يتشارك البعثيون والاسلاميون - مهما كانت خلافاتهما- في كراهية متأصلة للقيم الليبرالية تجد أقوى تعبيراتها في الحط من شأن اسرائيل والشعب اليهودي" ولهذا كان من اشد مناصري بوش الثاني في تدمير العراق وافغانستان. وهو يؤمن بأن نشر الديمقراطية الأمريكية سوف يؤدي في النهاية بالعرب الى تقبل الكيان الصهيوني.

المنحة القومية للديمقراطية ولدت من رحم CIA وهي تقوم بعملها، وإذا عندكم شك، تفضلوا معي الى وليمة (كبة وتشريب وديمقراطية)

أعتقد أنه على ثوار مصر وتونس رفض الجائزة والتي لا تعني تكريما وانما تعني أن الصهاينة يمدون أذرعتهم لسرقة ثورات الشباب العربي.

هناك 6 تعليقات:

  1. مين زهراء سعيد دي؟!
    و طبعا لازم يرفضوا التكريم
    ائتلاف شباب الثورة سبق و رفض لقاء هيلاري كلينتون.
    بس وائل غنيم تم تكريمه في مركز كيندي مش فاكرة ايه
    هو الخوف ليس من التكريم لانه اثره ظاهري مجرد دعاية فقط و دعاية سلبية ايضا مش حتخيل على الشعوب العربية اللي بتكره امريكا و كل اللي ييجي منها
    الخوف هو من التمويلات المشبوهة التي لا يعلم احد عن كثير منها شيئا
    و لسة من قريب الحكومة ارسلت احتجاج للسفارة الامريكية بخصوص تمويل امريكي لبعض المنظمات غير الحكومية و اوضحت انه يمثل انتهاك لسيادة البلاد و تدخل في شئونها..جاء ذلك على لسان فايزة ابو النجا وزيرة التعاون الدولي
    http://www.moheet.com/show_news.aspx?nid=475852&pg=62

    ردحذف
  2. لازم نهدي للسيد فايز أبو النجا اغنية ام كلثوم لسة فاكر و في قول اخر انتهاك ايه اللي انته جاي بتقول عليه انته عارف ابلة معنى الانتهاك ايه. يا سيدي الفاضل ابو النجا ربنا ينجيك مصر و منذ وفاة الزعيم جمال عبد الناصر و وصول السيد محمد أنور السادات رحمه الله الى الرئاسة و البلد اصبحت مفتوحة أمام الامريكان لكن بشويش و شوية شوية الى فتحها على البحري بعد حرب اكتوبر فدخلوا كل مفاصل الحياة من الاقتصاد الى الاتصالات الى الجيش الى القناة الى الامن و المخابرات الذي تمناه الرئيس السادات و الرئيس مبارك من بعده أن يتركوا له جزء من الامن و المخابرات و القوات المسلحة تحت مسمى الحرس الرئاسي لتاتمر بامرته و لكنهم حتى هذه لا يحبون ان تكون خارج ايديهم لكي لا يتفاجئوا بمواقف متعارضة خارجة السيطرة من قبل الرئيس حين يقررون طرده خارج الحكم و استبداله ارضاءا للشعب او لمقتضيات تغير خارطة المصالح حسب تطورات التاريخ و الجغرافيا. البعض يصر على أن الدول الكبرى تتفرج مثلنا مباريات الاحداث على ملعب السياسة الدولية و رؤساء الدول الكبرى يجلسون على المدرجات و في حضنهم الشامية او الفشار على قولة الاخوة العرب و يندهشوا بالاحداث و يصفقوا للاهداف و كأن الجيوش و المخابرات و الميزانيات و الاقمار و الاسلحة و المنظومات التكنولوجية المعقدة هي افلام استعراضية و للكشخة. اذا كانت دولة بحجم ايران تسعى بكل قواها لبناء قدراتها النووية و اطلاق اقمار صناعية و تستثمر ذلك لاغراض خدمة مصالحها و توسع نفوذها و سطوتها فماذا تفعل دولة مثل امريكا. يقول احد مسؤولي المخابرات المركزية الامريكية في حقبة الثمانينيات ايام الرئيس ريغان أن المؤسسات التي كانت في بداية ظهورها مثل المنحة القومية للديمقراطية NED و مؤسسة فريدم و المعهد الجمهوري و غيرها ان هذه المؤسسات ستقوم بالدور الذي كانت تقوم به المخابرات فيما سبق

    ردحذف
  3. فايزة ابو النجا سيدة وليست سيد.

    ردحذف
  4. اعتذر عزيزتي عشتار لك و للاخت هبة و للسيدة فايزةالعتب على النظر بس لا شغلتي تصير مثل ابو البنك الدولي لمن تيه مكان ذيج الشغلة و راح تسعة كاصر

    ردحذف
  5. يا ابو يحي يمكن امريكا استشعرت انها على وشك خسارة الطريقة الرسمية في التدخل بالتمويل المادي (لانه مفيش مرشح رئاسي دلوقت الا بيوعد بالغاء كامب ديفيد و معاها المعونة) فقالت تجهز نفسها باساليب اخرى ملتوية

    ردحذف
  6. و بعدين احنا بديك الساعة لما وزير عندنا يرعد و يزبد بالتصريحات المنتقدة للتدخل الامريكي في شئوننا!! دا احنا اتغيرنا كتير يا جدعان

    ردحذف