Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

20‏/6‏/2011

غربان الخراب -3

تنويه: يعجبني ولا يعجبني في قراء و اصدقاء الغار أنهم لا يحاسبونني، وهذا يعني إما انهم يعتقدون أني فوق المحاسبة، وإما أنهم لا يتابعون جيدا ما أكتبه. على سبيل المثال، لم يسألني أحد لماذا لم أكمل مسلسل غربان الخراب وقد قدمت منه حلقتين . وطالما أنكم لم تبحثوا عن سبب هذا التأخير أو التأجيل فلست ملزمة بتبيان السبب. وأنطلق من هنا لنشر الحلقة الثالثة والأخيرة. ولكن لتذكر مجريات الأحداث لابد من قيامكم بقراءة سريعة للحلقتين الأولى والثانية .
نمير العقابي نموذج لرجل الأعمال المتربح من حرب يعرف من أين تؤكل كتفها، والكتف هنا هو آليات ومستلزمات الحصول على عقود الجيش الأمريكي. وبشكل عام كسب العقود في العراق المحتل يتطلب الخلطة السرية التالية :

1- معرفة كيف تكتب العقد حتى تفوز بالرضا.
2- التعرف على  المسؤول عن استلام العقود، ورشوته ليخبرك بالعطاءات الاخرى التي تقدمت بها الشركات الاخرى حتى تستطيع ان تقدم الأقل فتحظى بالقبول.
3- تقديم رشى اخرى لمسؤولين يقررون إرساء العقود.
4- انشاء اكثر من شركة (بناء - أمن - تموين - عمالة) باسماء اقربائك حتى تستطيع ان تستحوذ على المقاولة من اولها الى آخرها، وقد تكون شركات وهمية ليس لها وجود سوى على موقع افتراضي على الانترنيت.
5- الدخول في شراكة مع شركات في الخليج (ويستحسن في الامارات) أو في بريطانيا. (دائما رجل الأعمال الناجح في العراق هو الذي يضمن مثلث : بريطانيا- الخليج - ايران) ويكون له فرع في الأردن. لا ادري السر في هذا المثلث ولكنه نمط يتكرر.
6- الاستعانة بعبيد القرن الواحد والعشرين : أي الإتجار بالبشر من فقراء آسيا وأفريقيا وشرق اوربا من أجل الحصول على عمالة رخيصة 
7- التقرب من مراكز القوى في حكومة صنائع الاحتلال. 

بدأ نمير العقابي صاحب شركة ألمكو أعماله بالتعاقد من الباطن مع شركة KBR وتريبل كانوبي Triple Canopy  الأمريكيتين، قبل التحليق وحده في سماء العقود المجزية. ومن العقود التي حصل عليها:

مبنى جديد في قاعدة اور العسكرية بكلفة 27 مليون دولار

بوابة بغداد مشروع سكني وفندقي على مساحة 62 فدان بكلفة 238 مليون دولار تقوم به شركته امواج الدولية (مقرها في الاردن وفروعها في البحرين ومصر والهند وسوريا) بالاتفاق مع مجموعة الحمد
الاماراتية .

في واسط في ايلول 2010 التقى رئيس هيئة الاستثمار وناقش معه الفرص الاستثمارية وزار موقع الكوت العسكري القديم بمساحة 4600 دونم . يأمل العقابي اقامة وحدات سكنية على 70 دونم بكلفة  250 مليون دولار.

سبب الزيارة انه قام بتأسيس حزب اسماه حزب واسط الوطني ودخل فيه الانتخابات الاخيرة، للرغبة في الجمع بين المال والسلطة لمزيد من الحصانة.
ساعد في تأسيس  مجلس الاعمال الوطني

في الأردن:
ورعى بطولة الفروسية في الاردن لعام 2011
وتمتلك شركة امواج الدولية ايضا العلامة التجارية المميزة ارماني (لابد أن يكون احمد الجلبي صديقه) ومجموعة مطاعم وفندق خمس نجوم (روتانا البحر الميت) 

في سوريا :

اقامة وادارة فنادق ومطاعم ومستشفيات ووحدات معالجة مياه الصرف الصحي
 
الشركات التي شارك فيها العقابي هي التالية:

شركته هي ألمكو (العراق المعاصر) وسبق الحديث عنها.

شركة امواج الدولية (عقارية) التي سبق أن ذكرناها في مشروعي بوابة بغداد ومشروع تطوير البحر الميت. ويبدو انها شركة تجمع سعوديين وكويتيين وقطريين وغيرهم من أهل الخليج.

سابر الدولية Sabre International
اختصاصها عمليات عسكرية وبوليسية وتحليل معلومات واستخبارات (تجسس) والاشراف الامني على مطار النجف. وكذلك توفر الحماية ومهام اخرى لمشاريع النفط في البصرة.  تفضل أن يكون العاملون فيها من جنوب افريقيا او اوربا الشرقية.لها مقرات في العراق والمانيا وبريطانيا وجنوب افريقيا ونيوزيلاند وافغانستان وباكستان واوغندا وكينيا

شركة الفيافي FIAFI

تتخصص مجموعة FIAFI التي بدأت أعمالها في العراق منذ العام 2004 في مجال خدمات البنى التحتية وهي مرخصة بالكامل ضمن المستوى الأول من قبل وزارة التجارة العراقية. وقد بدأت المجموعة أعمالها بتوفير الخدمات اللوجيستية والحراسة والصيانة والتدريب ومن ثم توسعت قائمة أعمالها لتشمل البناء وخدمات الدعم. لها مكتب اقليمي في البصرة ومكتب لفرع دولي في دبي ومكاتب تمثيلية في لندن (سرمد العقابي) وميونيخ والكويت. وتعود ملكية مجموعة FIAFI الخاصة للمدير العام والمؤسس السيد رغدان العقابي.  مقرها المنطقة الخضراء. مدير العمليات في بغداد christopher pullan علما ان بولان هذا عمل مستشارا امنيا ومنسق عمليات ومدير تخطيط في شركة اوليف جروب حتى عام 2008 ثم تحول الى فيافي . وشركته السابقة اوليف جروب من اوائل الشركات الامنية التي عملت في العراق منذ 2003 وحملت السلاح . لها قواعدها في كل انحاء العراق وموظفوها 500 وسياراتها 160 . مقرها الرئيسي دبي الامارات وفروعها : بغداد - الكويت - كابل- الاردن - السعودية - قطر

مرتزقة من فيجي :

في مارس 2005 سجلت  شركة سابر الدولية في بريطانيا لفتح مكتب توظيف في فيجي ، باحثة عن جنود سابقين للعمل في الشرق الأوسط. والشركة  فرع من شركة كونترول سوليوشنز البريطانية. ويديرها قوات خاصة (ساس) سابقين وقد وقعت عقودا مع شركات امريكية تعمل في العراق. وكانت الشركة قد طلبت اول الامر 50 رجلا لعقود بمدة 6 شهور على ان يكون الراتب الشهري بين 2000-3000 دولار . قال مدير الشركة مايك هاليغان "ربمانحتاج الى 1000 شخص اذا استطعنا الحصول على المزيد من العقود في المستقبل القريب. ويقول مدير سابر الدولية فرع فيجي ان 250 جنديا من فيجي عملوا في العراق مابين تشرين اول 2004 الى نيسان 2005 وقد كسبوا ربحا مقداره 4.9 مليون دولار.

ومرتزقة من سيراليون:

 تقرير عن مرتزقة من سيراليون يعملون في شركة سابر وقد حرموا من الرعاية الصحية ومن انخفاض  اجورهم مقارنة بآخرين من أوغندا و النيبال والهند، فهم يقبضون راتبا شهريا قدره 250 دولار في حين ان اولئك يقبضون 1000 دولار في الشهر. ويشرحون بالتفصيل سوء المعاملة الذي يرقى الى الاستعباد حتى أن الجيش الأمريكي كان يخشى أن يدفع هذا التعسف في المعاملة ، المقاومة العراقية الى اختراقهم وسهولة شرائهم.

يقول أحدهم" ان الشركة تعاملنا مثل العبيد. بدون رعاية صحية مما ادى الى وفاة زميلي. وقائد الموقع انطوني كورتني وهو مواطن امريكي طلب جوازي حيث حجز لي بطاقة سفر ولكنه رفض ان يعطيني شهادة بالدورة التي حضرتها في سراليون والعراق، وايضا وصل بالمال الذي يدينون لي به. لقد اصررت اني لن اسافر بدون هاتين الشهادتين  " واوضح احمد ان "جون ستيوارت مدير التوظيف قابلنا في مطار بغداد وطلب مني رسالة التصديق التي اعطيتها له فسألني اذا كان عندي نسخة منها فلما اخبرته اني لا املك نسخة مزق الاصلية الى قطع صغيرة وهدد بان يسلمني الى الشرطة العراقية باعتباري غريب دخل البلاد بشكل غير شرعي."

يقول احمد "وبدون ان اعلم لم يدفع ستيورات عن حقائبي فركبت الطائرة وعند الوصول الى دبي طلبوا مني ان ادفع اجرة الحقائب ولما لم يكن معي اي نقود تركت حقائبي على الخطوط الكينية بدون ان يكون لي الحق في المطالبة بها"

وبعد تأخير في دفع رواتبهم تم الدفع ولكن فصلوا من العمل وقد اجتمع بهم المدير البريطاني في سابر الدولية وقال لهم انه لا يستطيع الاستجابة لزيادة الرواتب لأن حكومة سيراليون تقبض عن كل حارس
1000 دولار (خوش بزنس)  
هل كانت شركة العقابي وراء موت المقاول الأمريكي آدام هرمانسون؟

آدم هرمانسون (25) لم يثر ضجة وهو يخدم في العراق (في القوات الجوية الأمريكية ) ثلاث مرات، ولكن أثارها موته في العراق في 2009  مصعوقا في حمام  المبنى الذي يسكن فيه بصفته مرتزقا بعد أن ترك الخدمة العسكرية وعاد الى العراق ليعمل في شركة تريبل كانوبي.
 
فجأة تنصل الجميع من موته، فالبنتاغون قال أنه رغم تعاقد شركة كانوبي مع الجيش الأمريكي ولكن المبنى الذي كان يسكنه آدم لم يكن من معسكرات الجيش الأمريكي ، وبهذا فهو غير مسؤول، والشركة كانوبي قالت انها لم تكن هي التي اوصلت التركيبات الكهربائية ، فالذنب ليس ذنبها.

في تعليق على أحد المواقع التي تناولت موت آدم كتب أحدهم وكان يعمل في العراق "ولكن قيل لي ان شركة اخرى قد تكون متورطة اسمها الامكو.  الان MNSTCI تستخدم الامكو وهي شركة عراقية وانا اميل الى احتمال تورطهم في الحادث. ان اتفاقية الصوفا تتطلب استخدام مقاولين عراقيين ومقاولين ثانويين في نسبة كبيرة من العمل. وهم من السوء حتى ان كي بي آر كانت تصلح أعمالهم طوال الوقت. وطالما تمضي وزارة الخارجية والمتعددة لجنسيات في هذا الطريق فسوف تحدث حوادث من هذا النوع.

تعليق أخر

"اعتقد انك تشير الى شركة المكو لصاحبها نمير العقابي."

الإحتيال على شركات متعاقدة من الباطن 

امام انظار السيد وزير الامن الوطني المحترم

 م/ شكوى
اني المواطن عدنان رحيم عليوي الشمري المدير المفوض لشركة ابن يقطين للتجارة والمقاولات العامة المحدودة بتاريخ 2009/10/14 قدمت شكوى الى احد المراكز الامنية العائدة لوزارة الامن الوطني في
منطقة الكرادة ضد المشكو منه نمير كريم عبد الحسن العقابي المدير المفوض لشركة العراق المعاصر للمقاولات ومالكها. ومضمون الدعوة هو المطالبة بمستحقاتي المالية البالغة (1،925،473$) مليون وتسعمائة وخمسة وعشرون الف واربعمائة وثلاثة وسبعون دولار امريكي. حيث رفض وبكل الوسائل الحل السلمي لدفع مستحقاتي المالية برغم تقديم كافة الوثائق والمستمسكات الرسمية والتي تثبت ذلك مع الشهود. وعندها تفاجأت بان الموضوع اخذ غير اطار وظهور اشخاص مسؤولين في الدولة متعاطفون مع نمير كونه قدم لهم ماهو مخفي. وبعد ان تقدمت الى وزارة الامن الوطني باسماء الاشخاص وكذلك عناوينهم الوظيفية وكذلك الوثائق والمستمسكات واقراص CD والشهود التي تثبت مدى تورط هؤلاء الاشخاص بضياع حقوق الناس لصالح هذا الشخص الذي اشترى ذمم الاخرين. 
المواطن
عدنان رحيم عليوي الشمري- المدير المفوض لشركة ابن يقطين للتجارة
والمقاولات العامة المحدودة

قضية الأردني منصور ربضي:
وجدت هذه القضية على كل المواقع والمدونات التي تناولت اي شيء عن العقابي، انجازاته او اخفاقاته، كان ثمة من يدخل للتعليق بشكوى منصور الربضي. حتى على المواقع الرسمية الأمريكية التي تتحدث مثلا عن منجزات اوباما ترون تعليقا وضعه أحدهم عن منصور ربضي.

تعليق في 4 نيسان 2009 وكذلك في 9 نيسان نفس العام
العقابي تسبب في اعتقال الاردني 62 سنة منصور ربضي شقيقي كان في طريقه الى المطار يوم 5 مارس 2009 ومعه تأشيرة خروج واخلاء ذمة ولكنه اوقف وسجن بتهم الارهاب. يبدو ان شركة المكو هي التي بلغت عنه. بعد شهر من اعتقاله بهذه التهمة السخيفة لأن شقيقي مسيحي انجيلي ووالد لاربعة ومريض جدا بالكسري ولديه شريانان مسدودان . كيف يتعاطف شقيقي مع الارهابيين الذين يستهدفون المسيحيين في العراق. ومع هذا اعتقل اخي في سجن الكاظمية في زنزانة انفرادية. وقد تمكن المحامي من رؤيته بعد 20 يوما ويبدو ان العقابي قد حرر ضده تهم النصب والتزييف وجرائم اخرى. في 6 مارس 2009 كتب العقابي الى صديق لنا وايضا اخبر زوجة منصور بانه اعتقل في المطار ومعه  15 الف دولار يقوم بغسيلها . مع ان منصور كان يحمل اقل من 10 الاف وكان عائدا الى بيته لترتيب خطوبة ابنته. وقبل اعتقاله احتفظ العقابي بجواز سفره لمدة 3 شهور. هل هذا قانوني؟ كما لم يدفع له اجور شهرين او ثلاثة .

وفي نفس السنة كتب:
لعب العقابي مؤخرا دورا في اعتقال موظف مسيحي في شركة المكو بتهمة غسيل اموال وارهاب. وهذه التهم اسقطت عن الاردني منصور ربضي الذي سجن لمدة شهر وهو مريض بانواع مختلفة من الامراض  الربضي مسيحي من المذهب الانجيلي وتبدو التهم سخيفة. العقابي في رسالة الكترونية قال لي لندع الحكومة تقرر اذا كانت التهم سخيفة. لماذا توجيه هذه التهم؟ يعتقد العقابي انه تمت المبالغة والتضخيم في ميزانية مشروع في التاجي وكان الربضي هو المحاسب. وقد هرب 4 اعضاء من الفريق (امريكان) من البلاد بعد مقابلة عاصفة مع العقابي. واستدعي الربضي من اجازته في الاردن في نهاية تشرين ثاني
2008. ولم يعاد الجواز له الا في 2 مارس 2009. كما حجز راتبه منذ كانون الثاني 2009 . العقابي يعتقد ان منصور يعرف شيئا حول المبالغة في الميزانية. وكان الربضي في طريقه خارج البلاد بعد
الحصول على اخلاء طرف من قبل الوزارات.

بعد سنة في 3 ايلول 2010 كتب المحرر

مرت سنة منذ ان ارسل نمير العقابي رسالة الى الشرطة الحكومية يزعم ان لديه شهودا على ان الربضي وهو مسيحي اردني كان يعطي اموالا لارهابي للقيام بتفجيرات.  وقد تسببت الرسالة باعتقال الربضي
في 5 مارس 2009 . وقد اسقطت التهمة - وفي هذه الاثناء قام العقابي ومديره المالي مروان بمحاولة بناء قضية ضد الربضي بتهمة النصب والاحتيال. وقد برأه خبير عينته المحكمة  من اتحاد المحاسبين في العراق . كما عينت المحكمة خبير خطوط ولم يجد شيئا ضد الربضي. ومع هذا فإن الربضي مازال منذ سنة في متاهة النظام القضائي. لماذا يستمر القضاة في نقل القضية وتأخير الاحكام في حين ان الربضي مريض ويعاني من مشاكل صحية اخرى؟ كما انه صرف الاف الدولارات تكاليف المحاماة والمعيشة. لدي رسالة موجهة الى الشرطة موقعة من قبل العقابي تدرج كل اتهاماته للربضي. كيف يمكن لرجل اعمال بليونير ان يفلت من مثل هذه الاتهامات الباطلة بالارهاب والتي تسقطها المحكمة فيما بعد؟ أي سلطة يملك؟ هل له صلة بمكتب رئيس الوزراء؟

ويخبرنا نبراس الكاظمي في مدونته وهو شاهد من أهلها على الصلة بمكتب رئيس الوزراء:

26 آب 2008- هناك رجلان قويان في مكتب نوري المالكي : ابو مجاهد وطالب نجم العبد الله. وكلاهما من حزب الدعوة ولعبا طورا حيويا في الحزب في الثمانينيات والتسعينيات. وقد اختارهما المالكي لمكتبه في 2005. ابو مجاهد (اسمه كاطع نجيمان الركابي) كان يعيش في سوريا (حيث عاش المالكي) ثم فيما بعد لجأ الى استراليا. فيما العبد الله جاء من لندن (مثل حليفه الاخر في المكتب صادق الركابي)

الآن يبدو ان هناك صراعا قويا بينهما سوف تكون نتائجه وخيمة على المالكي.

خلفية الصراع حول المال ويتعلق الأمر بكويتيين ولو اني لا اعرف كيف. يبدو ان ابو مجاهد يسهل عمليات وصفقات نمير العقابي (رجل اعمال يعمل بين الكويت وعمان ولديه مصالح مع نظمي اوجي
البليونير العراقي المريب الذي يقيم في لندن وله صلة ببراك اوباما) في حين ان العبدالله مرتبط بشركة بريطانيا اسمها غلوبال سيكيورتي وهي التي تدير مطار بغداد.

ويقع في داخل خليط السم هذا احمد المالكي ابن نوري المالكي والمسؤول الان عن مكتب ابيه الخاص وهو متحالف حاليا مع العبد الله ضد ابو مجاهد. على الهامش نجد علي الدباغ المتحدث الرسمي الذي
يشجع المصالح التركية المتصلة بحزب اردوغان. (هاي جديدة عليّ)

ونبراس الكاظمي من رجال الجلبي وقد عمل مستشارا في هيئة اجتثاث البعث ، يذيل مقالاته حاليا بوصف (باحث زائر في مؤسسة هدسون في واشنطن) ولمن يريد المزيد من المعلومات عنه ، عليه الاطلاع على المساجلات بينه وحمد شريدة وكان الأخير يعمل ضابط العمليات في عصابة الجلبي ثم تاب وفضح الجميع. انظر هذا الرابط  وهذا الرابط

في شهر آيار 2011 ظهر على الفيسبوك هذا الخبر

 عاجل عاجل \ احمد نور المالكي نجل رئيس الوزراء :بامر من مكتب القائد العام نوري المالكي قامت قوه مشتركه من لواء 56 واستخبارات مكتب القائد العام بمداهمة شركة الامكو في المنطقه الخضراء واعتقال مديرها نمير العقابي وهو شريك قاضي النزاهه رحيم العكيلي ومحمد العقابي محقق الخاص بالهيئه النزاهة وضبط بحوزتهم عجلات مدرعه غير قانونيه ومعدات حربيه لليلية واسلحه ثقيلة وخفيفه ويذكر ان هذه الشركة تتجاوز على 1500 متر مربع من المنطقه الخضراء وبعد ورود معلومات استخبارتيه من لواء 56 تفيد على تسلم مستشار رئيس الوزراء المدعو ابو مجاهد مبلغ من الشريك الثاني رحيم العكيلي مقداره 2 مليون دولار مقابل السكوت على السيارة الغير مرخصه ومن والتجاره بالاسلحه الثقيله حيث تم اعتقال نمير العقاب وتفيد المعومات هناك مبلغ مقداره 3 مليون دولار كانوا ينوون  تسليمه الى مجاميع ايرانيه وارهابيه كانت تنتظرهم في المنطقه الخضراء والمتجاره بالسلاح وان هذه الشركه من الشركات ذات النصب على اموال العراقين مقابل الرشوه الى مستشاري رئيس الوزراء مقابل سكوته حيث مازال امر رحيم العكيل مختفيا الى الان ومحمد العقابي معهم. تم القبض على نمير واعترف عليهم وعلى ابو مجاهد مستشار رئيس الوزراء والمجاميع الارهابيه ورحيم العكيلي رئيس هيئة النزاهه ومحقق النزاهه محمد العقاب متورطين في القضيه تمويل الارهاب  والتجاره بالاسلحه الثقيله واستخدام السيارات الغير مرخصه للتفخيخ هذا واكد احمد نور المالكي الذي هو نجل رئيس الوزراء والذي رافق القوه في المداهمه ان العمليه كانت اصلا عملية انقلاب داخل المنطقه الخضراء حيث كان المخطط هو دخول المجاميع الى المنطقه الخضراء عن طريق باجات النزاهه والشركة وتفجير سيارات وبعده يحدث الانقلاب وان مع الاسف من مستشارين واللي ساعدوا على هذا والحمد لله ان استخبارات مكتب القائد العام حالت بينه وبين مخططاتهم الدنيئه.

وقد نشر في مكانين في الفيسبوك والخبر مليء بالاخطاء الاملائية (وقد صححتها) ويبدو انه كتب فعلا على عجل، ولايمكن التأكد من صحة الخبر أو اذا كان جزء في صحيح وجزء مفبرك على سبيل البروباغندا. ولكن كانت هناك اخبار مداهمات لشركات نمير العقابي من أكثر من مصدر:

  في تعليق شخص يتخذ له اسم DeSelby  من بوسطن مؤرخ في 18 آيار 2011 على أحد المواقع الأجنبية ويقول فيه "غريب أن الحكومة العراقية تقوم بغلق مشاريع العقابي : سابر والمكو وفيافي وانا اكتب هذا التعليق. لقد داهم الجيش العراقي مقر سابر في المنطقة الخضراء وصادر اسلحة غير مسجلة ومركبات مدرعة.

  وخبر في شهر حزيران 2011 - كشف رئيس الوزراء نوري المالكي، أن عمليات بغداد ضبطت لدى بعض الشركات الأمنية داخل المنطقة الخضراء ببغداد مواد تفجير وقاذفات واسلحة متوسطة.

وقال المالكي في مداخلة له خلال جلسة مجلس الوزراء، إن "بعض الشركات الأمنية الأجنبية تم ضبط في مقارها داخل المنطقة الخضراء، وسط بغداد، 53 عبوة ناسفة وعدد من القاذفات والأسلحة المتوسطة والكاتمة". وأضاف المالكي أن "هناك شركات أمنية تم انهاء عملها في العراق لخرقها الضوابط والتعليمات وخصوصاً تلك التي تم ضبط أسلحة غير مرخصة بحوزتها، أو التي كانت تعمل دون ترخيص". 

وفي 14 حزيران 2011 كان هذا الخبر في موقع أردني

عمان جو - علمت عمان جو من مصادرها الخاصة بان الحكومة العراقيه قامت بتسكير شركات رجل الاعمال نمير العقابي بالشمع الاحمر مع العلم بان نمير احد المستثمرين في البحر الميت وله علاقه مع
الفار من وجه العداله خالد شاهين وتربطهم علاقة عمل قوية وعلمت عمان جو بان العقابي قد حصل على الجنسية الاردنية في عهد مدير المخابرات السابق محمد الذهبي... 

هذا كل مالديّ عن العقابي غراب الخراب الذي هبط على العراق ناهشا من أشلائه بشهية مريعة، ناعقا بين أطلاله، ولا ندري خلفيات صراعه مع المالكي اذا حصل فعلا ما انتهى اليه البحث. ولكنه بالتأكيد لايخرج عن صراع القتلة والحرامية على المسروق. ربما تفيد سيرة العقابي كما اوردتها في الأجزاء الثلاثة لتبين مسيرة كل الذين تربحوا من الإحتلال ومن الدمار، الدهاليز التي يسلكونها والأساليب التي يمارسونها، والعلاقات المريبة والغريبة التي يقيمونها، والأجساد التي يدهسونها في طريق هبوطهم الى الأسفل.

موضع ذو صلة هنا
متابعة هنا

هناك 16 تعليقًا:

  1. عزيزتي عشتار،
    عن نفسي صدقاً إنتبهت لهذا الموضوع و هي ليس المرة الاولي التي تؤخرين إكمال مسلسل و وضع مواضيع أخرى و أحداث ربما آنية ثم تعودين لإكمال المسلسل .. و يخيل لي أحيانا إنك متقصدة في التأجيل و ذلك لجمع الحقائق و تمحيصها . عيني عشتار صرنا عشرة عمر و معرفة و نقدر جهودك و نراعي ضروفك .. و نجد لك الاعذار و كما قال الرسول عليه جد لأخيك سبعين عذر .. و أخيرا بارك الله بأمرأ بدأ عمل فأكمله :)

    تحياتي

    ردحذف
  2. العزيزة عشتار تحية و سلام أنا أيضاً شد انتباهي توقف حلقات هذا المسلسل الشيق و تفاجئت اليوم أكثر حين قلت انها الحلقة الاخيرة عن هذا الغراب دون أن تنوهي اكثر مما ولد عندي شعور بان الموضوع ربما سيغلق عند هذا الغراب بينما العنوان يتحدث عن مجموعة غريان. اسمحي لي يا سيدتي لدي بعض النقد على اسلوب عرض موضوع هذا الغراب الذي استغرق 3 حلقات انه كان أشبه بسيرة ذاتيه له تعكس انجازاته و كيف تحول من شخص بسيط الى ملياردير و حوت كبير في ظرف سنوات قليلة و كيف انه ذكي جدا يجيد ايقاع خصومه و منافسيه كم ظهر في هذه الحلقة. تمنيت أن يكون اسلوب العرض بطريقة اخرى لتسلطي الضوء أكثر على جانب مأسي ضحاياه و ما يتركه صعوده من الام لدى فئات مختلفة من الناس البسطاء. صحيح أن مشكلة المحاسب منصور ربضي معه عكست بعض الجوانب الدرامية لكنها كانت مشكلة فرد واحد عمل معه و لم تكن مشكلة مجموعة من الناس سحقت تحت وطأة نجاحه

    ردحذف
  3. أخي ابو يحيى

    استخدام (غربان) بدلا من غراب لأنه كان نموذج لكل الغربان كما اوضحت في مقدمات وختام الحلقات. أما أن اوضح واشرح كيف داس على الفقراء فقد اوضحت بايراد امثلة له ولشركاته المشاركة معه في نهب العراق، وفي كل حلقة كان هناك نموذج لما فعله :

    1- حراسه الامنيون يطلقون النار على المدنيين
    2- معاناة المرتزقة الذين يستعينون بهم من دول العالم الثالث.
    3- تعامله المريب وامتناعه عن دفع مستحقات الاخرين كما في مشكلة صاحب شركة كتب شكواه، والاردني الذي اتهمه ليس بالاختلاس وانما بالارهاب ايضا.
    4- رداءة العمل الذي يقوم به وتسبب في موت مقاول امريكي

    ربما ليس لدي امثلة كثيرة، ربما الرجل بحكم اقترابه من السلطة يستطيع ان يخفي اثاره، ولكن مثالا واحدا يفي بما اريد التدليل عليه.

    ثم خلافه مع السلطة والذي انتهى الى اغلاق شركاته؟! وهو خبر لا نعلم صدقيته حتى الان.

    إن المواضيع التي اطرحها قد تكون مؤشرات وليس بالضرورة ان تنتهي نهاية سعيدة بحل اللغز او المشكلة. الذي يجري هو ان يكون لدي حدس تجاه شخص او شركة ممن لهم علاقة باحتلال العراق. ابدأ في جمع الادلة والقرائن ، واكتب ما يتوفر لي، على أمل ان يلتقط أحد ما الخيط ويكمل التحقيق. مثلا مشروع المياه في مدينة الصدر. هل انتهى وجاء بفائدة ؟ ام انه كان مشروعا فاشلا؟ يستطيع احد من ابناء مدينة الصدر أو أحد المطلعين ان يخبرنا بذلك .

    أما ان اكتب باسلوب أخر لابين مآسي ضحاياه، فالقاريء في غار عشتار لا يبحث عن العواطف وسرد المآسي ، بل تكفيه الاشارة.

    إن قصة صعوده من الصفر هي قصة جديرة بالاعتبار لمعرفة كيف يغتني تجار الحروب، وبأي الوسائل. واعتقد اني قد بينت ذلك بشكل واضح من اول حلقة الى آخر حلقة.

    ولكن حين افكر ثانية الان، اشعر انه ربما يكون معك حق، في اني لم اوضح، ولكني اعتقد مثلا أن قمة (الإجرام) استخدام القوات الخاصة الامريكية او البريطانية في شركات أمنية تعيث فسادا في العراق. ولهذا اظن احيانا أن بقية القراء مثلي فبمجرد ايراد جملة ان هذه الشركة تستعين بقوات خاصة، يعتبر دليل إدانة.

    مثلا خذ عندك التحقيق الذي في يدي الان، جلب انتباهي ان جمعية (خيرية) امريكية مهتمة برعاية ايتام العراق ، القائمون عليها معظمهم من القوات الخاصة التي شاركت في تيتيم هؤلاء الاطفال. اول ما وجدت هذا قفز الى رأسي : لماذا ؟ وكيف؟ ثم أجد أن شخصية حكومية (بارزة) من العملاء ضليع معهم. هل ابحث في هذا الموضوع ام اتركه لأنه ليس لدي سوى هذه المؤشرات وقد تقود الى لاشيء. ولكن المسألة تخالف (المنطق) و(المعقولية) ولهذا ينبغي تتبعها.

    ردحذف
  4. العزيزة عشتار أنا معك في فتح أي ملف تجلب أولياته انتباهك و تحاولين و من باب المسؤولية الاخلاقية و الادبية لكي ككاتبة و مثقفة اصيلة أن تنبهي الناس حوله. بالتأكيد لن تكون كل التحقيقات كاملة و لن تكون كل المعلومات متوفرة و ميسرة لانه عادة ما تكون القضية ذات طبيعة أو ذات جوانب سرية بل و ربما تتضمن جريمة أو سلسلة جرائم يسعى مرتكبوها لاخفائها بكل الوسائل. معك تماماً في أن تبحثي أي ملف حتى لو لم تتيسر لديك الا خطوط أولية و شبهات أنا فقط تعليقي منصب على نقطتين الاولى هي العنوان الذي يتكلم بصيغة الجمع و يوحي بأن المقالات هي عن مجموعة فيما تحدثت عن واحد و الثانية هي عن الاسلوب الذي ولد لدي نوع من الاحساس بالاعجاب بنجاح هذا الرجل الذي عرف بسرعة من أين تؤكل الكتف و نجح في زمن قصير في منافسة ديناصورات الاحتلال أمثال الجلبي و غيره و التفوق على بعضهم و اساليبه المبتكرة في محاربة خصومه البسطاء منهم و الاقوياء. أنا بالتأكيد لا يمكن أن أكن أي احترام أو أدنى تقدير لامثال هذه النماذج الاجرامية لكن أنا أحدثك عن ما تولد لدي من احساس للوهلة الاولى من قراءة المقالات. لم أجد لاشاراتك العابرة عن سواءات هذا المخلوق أثر يوازي سرد تطور اعماله و ثرائه و نجاحاته. أنا اتمنى و أنت تقولين أنه نموذج لغربان عديدين في المشروع الامريكي لخراب هذا البلد كمقدمة لخراب المنطقة و سيطرة محور التخلف و العمالة الخليجي على مقدراتها ، اتمنى ان تشيري الى اسماء و روابط تحقيقات سابقة تحدثت فيها عنهم من امثال برهم صالح و بقية الجماعة من ربع نحن الماء و انتم الدهون. أنا أقول كلامي هذا ليس من باب النقد و انما من باب المحاورة فأنت استاذتنا التي نزاد علماً و معرفة بالحوار معها

    ردحذف
  5. احنا العراقين صايرين تنبيلية ودئمانقراء على الجاهز وانت طباخة ماهرة جدا وذي حبكة لغوية رائعة جدا فلكل مرتاح منك يانجمة الكتاب وتبقين رائعة والله ينطك القوة والصحةلكشف المستور عن هذه الحثالاات

    ردحذف
  6. عزيزي ابو يحيى

    الرجل بالتأكيد كان يعرف من أين تؤكل الكتف والكراعين. وعرف اي الدروب يسلك، ويمكنك ان تعجب به او تشمئز من اساليبه. ودائما اقول ان الاشرار والحرامية والجواسيس ينتهون نهايات سعيدة وليس كما قال لنا آباؤنا ان مصيرهم سوء العقاب. فمنهم من اصبح رئيس جمهورية ومنهم من اصبح رئيس وزراء ومنهم من يشار اليه بالبنان. ولنا في ضباع العراق عبرة.

    على العموم انا فتحت فتحة وسوف نرى نهايتها. لأن الاسم بدأ يظهر عندي في قضية اخرى اعمل عليها الان. إن ضباع العراق لاتغلق ملفاتهم في غار عشتار ، وسوف يعود الى الواجهة مع كل اشارة جديدة عنه.

    ردحذف
  7. تحية وتقدير للباحثة عشتار والله والله علامات الدهشة لاتفارقني وان انتقل من سطر الى سطر على مجهودك الرائع بقدر دهششتي على هولاء المجرمين وما فعلوه ويفعلونة بهذا البلد...
    تقبلي تحياتي واستمحيلي ان انقل بعض مقالاتك ودراساتك في منتديات الموصل.
    للعلم كنت ولازلت انقل العديد منها لتلك الموقع.
    الطيار الموصلي

    ردحذف
  8. عشتارتنا...هؤلاء ليسوا غربان الخراب...هؤلاء هم الخراب بعينه..و العقود التي يتكلمون عنها...لا شفافيه و لا تدقيق و لا هم يحزنون...عاشت ايدك عشتارتنا...اتمنى من كل من يعرف مثل هذه المعلومات ان يوثقها...فعندما يحق الحق يجب ملاحقه هؤلاء و مقاضاتهم على كل فلس سرقوه من مال الشعب العراقي و جلبهم للعداله حتى و لو كانوا في زحل

    ردحذف
  9. عزيزتي عشتار
    انتي تكلمت كثير عن نمير العقابي عن سيئاته بس ليش ماتتكلمين عن حسناته نمير بعيدا عن العقود والشركات الامنبة هي مرة وحده بس صارت موضوع الكراده ساحة كهرمانة من اطلقوا النار على المراه بس عوضوها للمراه ؟ ثانيا نمير عنده عمال اكثر من 4000 عامل عراقي يعني يعيل اكثر من 4000 عائلة عراقية نمير الي انتي تتكلمين عليه اي شخص يروح يدق باب الشركة ويقول انا عندي مرض ويصعب علاجه بالعراق نمير يرسله للعلاج للخارج وعلى حسابه الشخصي نمير هاي 4000 عائلة الي عنده بيهم مرض او عملية هو او احد افراد عائلته نمير على حسابه الشخصي يعالجه مجانا احد موظفيه اخته مرضت بالسرطان نمير سفرهم للهند للعلاج وسرف عليهم اكثر من 40 الف دولار وهو موظف نمير اصلا ماشايف شكله نمير سوه انتعاش بالسوق هاي العقود كله تجهيزها قسم من الخارج وقسم من الداخل فلا تحجين عن شره بس احجي عن خيره لموظفيه بالمناسبة نمير ماتم القاء القبض عليه بس اختلف مع بعض الكبار في الدولة فحبوا يجرون اذنه بس هو هسه رجع واقوى من قبل وتريدين تتاكدين اليوم بتاريخ 6 / 7 / 2011 تكدرين باجر تروحين مقابل جامعة بغداد الجادرية راح تشوفين اعلانات ضخمة لشركة نمير مع هيئة استثمار بغداد وهي عبارة عن سلسة مطاعم ومقاهي فاخرة جدا بالمناسبة راح تقرين الشركة المستثمرة امارتية والمنفذه امارتية والامكو العراقية بس ازيدج من الشعر بيت كلها شركات نمير حتى الاماراتية

    ردحذف
  10. عزيزي المدافع عن نمير العقابي..

    حتى جلال طالباني يوزع نقوده بكرم على من يطرق بابه، وارسل اكثر من مريض من المثقفين والادباء للعلاج بالخارج. وحتى قوات الاحتلال عالجت عراقيين في مستشفيات معسكراتها، وسفرت عراقيين الى الخارج وبنت بعض المشاريع وعوضت بعض من قتلتهم.وقد شغلت آلاف العراقيين مترجمين وخدم في معسكراتها، ثم اكثر من هذا منحتهم الجنسية الامريكية وسفرتهم من العراق خوفا على حياتهم.

    هل هذا يجعل الاحتلال وعملاءه مصادر خير واحسان؟

    انت تقول اني ينبغي ان اتكلم عن خيره وليس شره فقط. ولكن متى كان الشر يعمل خيرا؟

    ثم متى كان بناء مطاعم وفنادق فاخرة دليل التقدم والرفاهية؟ وهل الشعب العراقي بالكوارث التي تحدث له في حاجة الى مطاعم فاخرة؟

    ردحذف
  11. بس جلال الطالباني رئيس جمهورية العراق وهذا واجبه تجاه شعبه ان يعالجهم ويوفر افضل الخدمات بس نمير هو رجل اعمال وغير مجبر على معالجة الناس و كما قلت سابقا نمير يوفر عمل ل اكثر من 7000 موظف لو نمير ترك العمل هؤلاء الناس من يعيلهم صح الرزق على الله بس هو الرجل سبب رزق هؤلاء مو بس فنادق هو راح يبني كذلك مجمعات سكنية في بغداد والمحافظات احنا ابمكان ماندعم رجال الاعمال من اجل تطوير البلد نحاربهم ع الاقل هو يقدم خدمة للمواطن افضل من السياسين الى يسرقون الوطن ومامقدمين شئ للبلد

    ردحذف
  12. اخي غير معرف

    أنت قلت سابقا انه يوفر عمل لعدد 4000 الآن اصبحوا 7000 . كل ما اخشاه ان تأتي بعد يومين لتقول انهم 10 آلاف.

    هذا الرجل الذي تدافع عنه قدم الى العراق مع المحتلين وعمل كما قال بنفسه اول عملية بتزويد معسكرات المحتلين الذين دمروا العراق بالوقود. وهذه خيانة عظمى. ثم كل عمله كان في معسكراتهم. يكفيه هذا عارا في نظري. ومهما عمل بعد ذلك لن يشفع له. فأرجو ان تكف عن عمل الدعاية المجانية له هنا. هذه مدونة غير صديقة للضباع الذين قدموا في ذيل المحتلين وتربحوا من دمار العراق.

    لو كان قلبه على العراق وشعبه. أين كان حين خنق الحصار العراقيين وقتل منهم مئات الالاف؟

    لقد جاء الى العراق ليس لرفاهية شعب العراق وانما لأنه يتربح من ذلك . جاء ليساعد نفسه وهو قال ذلك بنفسه في المقالة التي ترجمتها. كان يرى في خراب العراق فرصة ذهبية لأمثاله ليبنوا منتجعات وفنادق للحرامية والنهابين الأجانب. اليس هو القائل انه حتى لو انسحب الجيش الأمريكي فإن شركات النفط سوف تحتاج الى من يبني لها معسكراتها ومن يزودها بالمؤن؟ إنه في خدمة المحتلين وشركاتهم وليس في خدمة الشعب..انت تدافع عنه من منطلق شخصي، لأنك بالتأكيد تعمل معه أو تعمل في خدمته، وألا لما كنت بهذا الحماس المفرط في الدفاع عنه.

    ردحذف
  13. ان من يدافع عن نمير العقابي هذا المجرم الذي طالما استرخص دماء العراقين بدم بارد وتلفيق التهم الكيدية لهم وشراء ذمم المسؤولين فهذا الانسان لايعرف الرحمة ابدا ولايخرج من ذمتة اي مبلغ سوا تحقيق مصالحه الشخصية لانه مافيا القتل والدمار نمير العقابي ومحمد العقابي ورحيم العكيلي واحمد الجلبي وفاروق

    ردحذف
  14. اخت عشتار انا ابن عم محمد العقابي المحقق في هئه النزاهه محمد موجود الى الان بين اهله وفي بيته الذي يعرفه الجميع ولاكن الذي حصل مع محمد كله بسبب محاربته للفساد بحكم عمله كونه كان رئيس شعبه العمليات الخاصه في النزاهه والكل يعرف مدى اخلاص محمد العقابي بعمله كونه القى القبض على قائد العمليات الخاصه متلبس بلرشوة بساحه فرناس ابن عباس ومن المفسدين بدوائر الجنسيه الذين كانو يعطون الجنسيه العراقيه للأرهابين الاجانب والعرب لتنفيذ عمليات ارهابيه ضد العراقين وعلى المفسدين بدائره تسجيل العقاري الذين صالو وجالو بأملاك العراقين ومن بينهم قاده كبار بلدوله العراقيه ومسؤلين في الاحزاب السياسيه ومن هنا بدائت الحرب على محمد العقابي ولرئيس الهيئه واخذت التهم تقذف على محمد وهناك ما لدي الكثير لأقوله ولاكن لايسعني المجال لذكرها واقول لكي يأخت عشتار لاتقذفي الناس بلتهم الى بعد أن تتأكدي من حقيقتها ومصداقيتها .

    ردحذف
  15. اخي ابن عم محمد العقابي
    الموضوع اصلا عن نمير العقابي وليس عن محمد العقابي الذي ورد اسمه ليس بواسطتي وانما بواسطة المعلقين في بعض الصحف والمواقع. كل معلوماتي آخذها من الانترنيت ومن تحليل الاخبار ومقارنتهاومن لقاءات صحفية مع الشخصية المعنية واكثر مصادري من المواقع الاجنيبة أي أنه ليس من اصحاب الخصومة او المنافسة الخ. ومن الواضح وباعتراف نمير العقابي انه كان يعمل مع المحتل الامريكي، أي أنه يدين نفسه بنفسه ولسنا نحن من نوجه اليه التهم.

    ردحذف
  16. ممكن اعرف اتابعكم على اى موقع

    ردحذف