Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

30‏/5‏/2011

حفل اغتصاب جماعي في المسجد !!

 بقلم: عشتار العراقية

لم أكن في حاجة الى مراجعة تاريخ  الجرائم في عراق 2006 لأدرك أن تمثيلية قاسم عطا الجديدة عن جريمة لم تحدث رغم اعتراف مرتكبها، هي كما قلت مجرد تمثيلية خائبة. ولكني مع ذلك ولتحري الدقة قضيت يوم امس وبعض اليوم في البحث عن هذه الجريمة التي وصفت من قبل أبواق الببغاوات (أجهزة الإعلام التي لا عقل لها) أنها (مرعبة) (شنيعة) (أفظع جريمة). يكفي أن تسأل : ماذا تريد القصة أن تقول؟ لتعرف اذا كانت حقيقية او كاذبة
حسب قوانين الكذابين ، لابد من أشخاص يصادقون على الكذبة لترسخ أكثر في عقول الناس. وهاهي وزيرة المرأة في حكومة الاحتلال تطالب بالقصاص السريع. وهاهو نائبهم علي الشلاه يطالب لجنة الامن والدفاع في برلمانهم  باجراء تحقيق عاجل في علاقة زعيم القائمة العراقية اياد علاوي مع الارهابي فراس فليح الجبوري واجراء تحقيق شامل بعلاقة بعض الاطراف السياسية بالمجموعات الارهابية ... 

بهذا تكون القصة قد اكتملت أدلتها وأركانها: اعتراف تلفزيوني - وزيرة تعضدها - نائب يصدقها ويضيف اليها- قاسم عطا يظهر في حوار صادق جدا مع مذيع في قناة العراقية حول الجريمة الشنعاء التي لم تحدث.

الجريمة التي لابد ان لديكم الآن فكرة عنها من الروابط أعلاه او مباشرة من الأخبار التي يذيعها قاسم عطا عند كل مفصل مصيري في تاريخ العملاء. ولكن مع ذلك ولهواة أفلام الرعب، إليكم القصة كما رواها قاسم عطا بلسانه  نقلا عن الاعترافات، قائلا: «إن المجرمين قاموا بإيقاف موكب زفاف يعود لشخص شيعي ينتمي إلى عشيرة بني تميم من أهالي الدجيل وعروس سنية من أهالي التاجي، بعد أن فجروا عبوة ناسفة على الطريق الرئيسي من أجل دفعهم للدخول إلى طريق زراعي جانبي».

وأضاف أن «مجموعة يقدر عددها بنحو 20 شخصا يرتدون زي الجيش وبينهم شخص ينتحل صفة ضابط برتبة نقيب، ويدعى نجم العزاوي، قامت باقتياد المشاركين في الموكب إلى بيت، وعزل النساء عن الرجال والأطفال». وتابع: «ألقوا الأطفال، الذين تتراوح أعمارهم بين عامين و12 عاما، بالنهر بعد أن ربطوا أجسادهم بالأثقال». وقام أفراد المجموعة فيما بعد «باغتصاب العروس أمام عيني زوجها داخل قبو في مسجد الحنبلي، قبل أن يقطع أحد المسلحين ثديها ويتركها تنزف حتى الموت».

وحسب عطا، أعدم أفراد المجموعة «الرجال بعد وضع عصابات على أعينهم ثم قاموا برميهم في نهر دجلة»، مشيرا إلى أنها "العملية الأبشع على الرغم من الكثير من الجرائم التي ارتكبوها". وقال فليح في
اعترافاته المتلفزة:«إنه تم اغتصاب النساء واحدة تلو الأخرى ومن ثم قتلهن أيضا، والأطفال وضعناهم مع كتل من الأثقال ورميناهم في النهر وكان عددهم 15 طفلا».

وتابع: «أما العريس والعروس فإن إبراهيم نجم عبود وسفيان جاسم شهاب وحكمت فاضل إبراهيم وضرغام اصطحبوهما إلى المفتي الذي يكنى بأبي ذيبة، وهو مصري الجنسية، وكان ذلك داخل جامع الحنبلي؛ حيث أمر باغتصاب العروس وقتلها مع زوجها». وذكر فليح أن أفراد المجموعة أنزلت العروسين «إلى سرداب الجامع وتم اغتصاب العروس أمام زوجها من قبلنا جميعا وبعدها اقتدناهما إلى النهر؛ حيث قام إبراهيم بقتل العريس ثم قام حكمت فاضل إبراهيم وجمعة، المكنى بأبي منجل، بقطع ثدي العروس التي ظلت تنزف حتى فارقت الحياة».

في النسخة الأخرى من القصة وحسب اصول الكذب المخربط:

ان قتل الرجال واغتصابات النساء لم تحدث في بيت وانما في مضيف شيخ اسمه الشيخ محجوب في منطقة الفلاحات. وأن العصابة اقتادت الاشخاص في موكب الزفاف مع عشر سيارات كانت بحوزتهم إلى مضيف الشيخ محجوب في منطقة الفلاحات، و"قمنا بعزل الرجال والنساء والأطفال، فقامت جماعة الشيخ محجوب بقتل الرجال بطلقات نارية ورميهم في النهر. وبعدها تم اغتصاب النساء واحدة تلو الأخرى داخل المضيف "

++

هل يمكن أن نصدق أن موكب زفاف من 70 شخصا و10 سيارات منطلق من الدجيل بلدة العريس الى التاجي بلدة العروس (ربما لجلب العروس الى بيت زوجها في الدجيل؟)، قد اختفى بالقتل، ولم ينتبه أهل الدجيل ولا أهل التاجي؟ ولم يسأل عنهم أحد؟ وأن الجريمة لم تعرف أو تذع أخبارها الا بعد 5 سنوات حين اعترف الجناة؟

رجعت الى أرشيف حوادث 2006 المشار اليه أعلاه، وكان قد وثق حتى جرائم قتل شخص واحد ، وليس 70 شخصا، وقد وجدت في بعض الجرائم تشابها مع فقرات من هذه الجريمة ولكن لاتمت لها بصلة. مثلا:  

في 23 حزيران 2006 عثر على 5 جثث في نهر دجلة، ولكنها كانت لجماعة من العمال اختطفوا وهم يركبون حافلات المصنع (منشأة النصر) بين بغداد والتاجي، وكان الخاطفون قد اطلقوا سراح النساء والأطفال.

كان هناك استهداف لحفل زفاف في بغداد 31 تشرين اول 2006 ولكن بتفجيرانتحاري.

في 5 كانون اول 2006 فجر (متمردون) سيارة مفخخة من أجل ايقاف سيارة مني باص كان بداخلها موظفو حكومة من الشيعة وقتل 15 منهم. (مماثلة لاستخدام تفجير لتحويل مسار الموكب الى طريق معين في قصتنا موضوع البحث)

حسنا ، دعونا نصدق أن حادثا خطيرا وكبيرا ويمس حياة عائلات في الدجيل وفي التاجي، لم يرد ذكره طوال خمس سنوات. دعونا نقرأ التفاصيل الدقيقة كما أوردتها اعترافات (الجناة) وتصريحات (قاسم عطا).

1- الجاني الأول فراس فليح الجبوري حاصل على شهادتين جامعيتين (ماجستير) احداهما في العلوم السياسية. وانه يرأس منظمة حقوق انسان ، وانه شارك في المظاهرات السلمية في ساحة التحرير مطالبا بالإفراج عن المعتقلين. لكنه في القصة مجرم سايكوباثي يقتل ويغتصب بأشنع الطرق وفي أماكن مقدسة، وهو يتظاهر بالورع والتقوى، وله علاقة باياد علاوي. انضم في 2005 الى الجيش الإسلامي ثم الى القاعدة. (الرسالة هنا: المشاركون في المظاهرات مجرمون ومنافقون واصدقاء علاوي. اعضاء فصائل المقاومة (الجيش الإسلامي) تحولوا الى أعضاء في القاعدة ، فما يسمى مقاومة هو في الواقع ارهاب)

2- قاسم عطا الكذاب لا يفرق بين (بيت) و(مضيف) مع الاختلاف الواضح والمعروف في الشكل والوظائف بين هذا وذاك.

3- تم التخلص من الأطفال وتم التخلص من  الرجال، واغتصبت النساء (واحدة تلو  الاخرى) وهذا ما لم أفهمه. أريد أن اتصورهذه العملية. هل المقصود أن الواحدة كانت تقاد الى المضيف بمفردها ويغتصبها رجال العصابة كلهم وبعد الانتهاء منها يأتون بالثانية وهكذا؟ كم كان عددهن وكم كان عدد العصابة؟ وكم من الوقت استغرقوه في هذه العملية ؟ ومن أين الطاقة المتجددة لهؤلاء المغتصبين؟ هل كانوا مستعجلين لانهاء الجريمة واخفاء آثارها، أم انهم كانوا يملكون الوقت كله؟ طبعا الشيء الذي نسي عطا أن يذكره هو هل كانت هؤلاء النساء والرجال القتلى والأطفال كلهم (شيعة) ؟ أم بينهم سنة من أهل العروس؟ لأن المقصود في الرسالة هنا هو انها جريمة طائفية ارتكبها سنة في حق شيعة (الرسالة هنا: إنهم -السنة- حيوانات)

4- ثم بعد ذلك تحدث مبادرة غريبة. بعد كل هذا القتل والعربدة ، يتذكر الجناة انهم استبقوا العريس والعروس (مسك الختام) ويتذكرون في نفس الوقت أنهم مسلمون، وعليه ينبغي استفتاء المفتي الخاص بهم. والصدفة الجميلة انه مصري (طبعا أليسوا هم الآن من القاعدة ؟) واسمه (أبو ذيبة) مع أن صحفيا عراقيا تخصص - كما يقول- في اجراء محاورات مع قادة فصائل المقاومة وتسجيل قصصهم وبطولاتهم ، يقول أن ابا ذيبة عراقي أبا عن جد وان مسرح عملياته كانت الانبار وهيت. ولم يكن مفتيا وانما مقاتلا. ولكن لابأس تشابه كنية!! المهم .. لماذا لم يسألوا المفتي حول قتل واغتصاب 68 شخصا ولكنهم سعوا من أجل فتوى فيما يفعلونه بالعروس والعريس؟ (الرسالة هنا: مفتي القاعدة مصري، وأنه يحلل الحرام: الأغتصاب والقتل).   

5- المفتي يفتي باغتصاب العروس امام أنظار زوجها (الرسالة هنا: هذا هو دين الاسلام على المذهب السني)

6- يأخذون العروس وزوجها الى سرداب في الجامع ! يتم اغتصابها من قبل جميع رجال العصابة امام زوجها. (الرسالة هنا: إن جوامع السنة هي للقتل والاغتصاب)

7- يأخذونهما الى النهر.. يرمى الزوج في النهر، ويقطع ثدي  المرأة من قبل (ابو منجل) احد افراد العصابة ويتركها تنزف حتى الموت. (الرسالة هنا: إنهم ساديون سايكوباث. لديهم شهوة التعذيب بأبشع صورها. هؤلاء لا ينفع معهم الا إعدامهم قصاصا)

وفي مجمل القصة .. لا يفهم القاريء أو المستمع : لماذا قتل واغتصب هؤلاء؟ ماهو الدافع؟ إذا صدقنا القصة يعني ان جزءا كبيرا من المجتمع العراقي بجوامعه ورجال دينه، مجرمون مرضى لا علاج لهم الا محوهم من على وجه البسيطة. هل هذه هي الرسالة الأخيرة التي يريدون توجيهها الآن؟ هل هي دعوة لحرب أهلية جديدة؟ يكفي أن تقرأ تعليقات الأخوة المؤمنين على الجريمة في المواقع المختلفة لترى الأثر التي تركته القصة في نفوس العراقيين المغمضين الذين يصدقون أي شيء بدون مراجعة.

قد أميل الى تصديق أن الجريمة وقعت فعلا ولكن من قام بها هم نفس فرق الموت المرتزقة التي كانت تقوم بمثل هذه العمليات السرية (بيارق مزيفة) لاشعال فتيل الحرب.

ولكن كيف نصدق أن القصة وقعت ، وليس لها ذكر في أي صحيفة او موقع طوال عام 2006. لقد بحثت كثيرا. ويحق لي أن أسأل: هل أصبحت الإعترافات المتلفزة هي دليل الجريمة الوحيد؟ أين  الجثث؟

أسألكم : هل لأحدكم أي خبر عن هذه الجريمة قبل أن يخرج قاسم عطا بهذه التمثيلية؟ أرسلوا أية معلومة وأنا على استعداد لإعترف بالخطأ وأعيد حساباتي.

مناقشة الأدلة التي ظهرت هنا

هناك 43 تعليقًا:

  1. هذا الفلم تزامن مع الكشف عن مقبرة جماعية قرب الفلوجة قتلوا بواسطة مليشيا ما يسمى بالجيش العراقي
    اظنه للتغطية فهم واليهود مشهورون بالتباكي

    ردحذف
  2. عشتار ما خلت لهم دربونه ولا زنگه الا ولحگتهم بيها . ومثل ميگول المثل البغدادي ( تسال على عطا منو ابوه )

    بغدادي كردي

    ردحذف
  3. عرس النهر

    سيناريو و إخراج
    قاسم عطا

    ردحذف
  4. يعني عرس بهالحجم " هذا اذا كان هناك عرس " أكيد الرجاجيل او الرياجيل كما جاء في معجم "الثديات الكمبرن الطائره في حظره قاسم عطا الطاهره " كانوا شايلين مسدسات و بنادق و كان ركع الجيلات لابو موزه و تفاحه...معقوله ما صعدت الغيره براس واحد من الرجالات " معجم مقتدى " و ضرب كم جيله على العصابه و جرح بطل الفلم...شلون كاتب سيناربو مخربط

    ردحذف
  5. و اني تره مدا أشكك بمصداقيه قاسم ثارم البصل لا سامح الله بقدر مدا احجي على كاتب السيناريو الله يقصف عمره

    ردحذف
  6. أين الدافع بالله عليكم؟
    في علم الجريمة المنظمة أو (المخربطة) هناك شئ مهم يبحث عنه المحققون دائما يدعى الدافع للجريمة!
    في حالة (جريمة قاسم خطا) لا نجد هذا الدافع!
    هل كان القتلة ينتقمون من طائفة بعينها ؟ لقد كان عرسا مختلطا وقتل كل من فيه, هنا أنتفى الدافع!
    هل كانوا يبغون متعة مؤقتة ؟ لم يكن يحتاج الامر قتل سبعين نفس لهذه الغاية ! عاهرة من الجوار كانت توفي بالغرض دون تحمل وزر هذه الجريمة!!
    في مواكب الاعراس عادة ما يحمل المحتفلون أسلحة (وعيب على زلمة ان لا يحمل سلاح وخصوصا في المناطق الريفية) لأطلاق بعض العيارات على سبيل الاحتفاء بالعروسين, لو اجرينا حسبة بسيطة ( 70 مُحتفل - 15 طفل= 55 بالغ) ولنفترض ان نسبة النساء كانت تفوق نسبة الرجال بـ 10% , لا يزال لدينا 25 قطعة سلاح ! أين ذهبت؟ ألم يستشعر أحد الزلم أن هناك مكيدة (خصوصا بعد عبوة الطريق وتحويل المسار) ويشغل سلاحه ضد المعترضين لموكب العرس بتفكير منه أو عدمه ؟!
    بتقديري , هذه الجريمة تفتقر لأركان عدة منها الدوافع لأرتكابها !

    عراق

    ردحذف
  7. لبيب ، عراق

    شكرا على التنبيه الى مسألة الاسلحة المحمولة في الأعراس، هاي شلون فاتتني .. لعنة الله على الفروقات بين الجنسين. طبعا كإمرأة لم تخطر هذه القضية على بالي.

    والآن انتبهت ايضا الى ان العام 2006 كما تعلمون كان عاما مشحونا بالقتل الطائفي (تفجير سامراء وماتلاه) يعني حتى لو يكن في الأمر زفاف وعرس، كان الزلم القادمون من الدجيل الى منطقة مشتعلة في وقتها (وحتى الآن) مثل التاجي، كان لابد أن يحملوا اسلحة معهم تحسبا. وإذا رجعنا الى النص الذي يذكر ان عدد الجناة كان (20) شخصا، نجد أن الضيوف في كل الأحوال كانوا اكثر عددا.

    وأيضا ، حين نجد في القصة ان الضيوف كان معهم 10 سيارات وان الجناة اختطفوهم بها واقتادوهم يعني على الاقل كان 10 من الجناة قد ساقوا السيارات العشر، وظل ال 10 الآخرون يحرسون بقية 70 شخص، واذا حسبنا ان السبعين كانوا كلهم في السيارات العشر، يعني 7 في كل سيارة ، واحد من الجناة مشغول في سياقة السيارة والاخر يجلس حراسة وسط 7 ربما يكونوا مسلحين؟ تبدو المسألة غير عملية تماما.

    ردحذف
  8. عزيزي غير معرف ..

    (عرس النهر) فيلم هندي و قد ضمن المخرج قاسم عطا (ويلقب من قبل المعجبين به في الغار: قاسم ثارم البصل أو قاسم خطا) له مكانا في أكبر ستوديوهات بوليوود بعد أن ينتهي من إخراج سلسلة أفلامه العراقية...

    ردحذف
  9. الكاتب بطل شيعي
    لاتنه عن خلق وتاتي بمثله
    عار عليك اذافعلت عظيم
    والله عار عليكم ان تخفوا وتتستروا على جريمة مثل هذة الى اين يصل بكم الحقد ياجبناء لكن حق عليكم قول امامنا علي بن ابي طالب "ع"((الراضي بفعل قوم كالداخل معهم فيه ))وانتم ولو برأي شركاء في الجريمة الشنعاء وسياتي قصاصكم باذن الله تعالى

    ردحذف
  10. لم أفهم بالضبط ماذا يريد آخر (غير معرف) بالشعر وقول الامام علي (ع)، ماهو الفعل الذي نهينا عنه وجئنا بمثله؟ وكيف شاركنا في الجريمة الشنعاء؟ ثم من هو الكاتب بطل شيعي؟ هل يقصد كاتب التعليق؟ وهل هناك من يصف نفسه هذا الوصف؟

    إذا فهمت أنا طلسم تعليقه فهو يعتبرنا مشاركين في الجريمة (التي لم تحدث) لأننا نسترنا عليها!!

    أخي إذا كان هذا قصدك فأرجو أن ترجع الى آخر سطرين كتبتهما في الموضوع واطلب فيهما من القراء من لديه اية معلومة مخالفة لما جئت به، أن يزودني بها وانا على استعداد لمراجعة حساباتي.

    هل لديك معلومة جديدة غير الشتم والتهديد؟

    ثم ان قول الإمام علي في غير موضعه حيث من قال اننا راضون بالجريمة ؟ نحن نقول انها لم تقع. وأن عطا يكذب كعادته.

    يبدو ياأخي انك ينبغي ان تدرس حكم الامام علي كرم الله وجهه بالشكل الصحيح. انتظرني في التعليق التالي لأنقل لك ماقاله في تعليقك.

    ردحذف
  11. أولا سميت نفسك بطلا .. وأمير المؤمنين يقول لك: زينة الشريف التواضع.

    ثم شتمتنا ولعنتنا وهددتنا والامام علي يقول لك:


    قَالَ: كَرِهْتُ لَكُمْ أَنْ تَكُونُوا: لَعَّانِينَ، شَتَّامِينَ تَشْتِمُونَ، وَتَتَبْرَءُونَ، وَلَكِنْ لَوْ وَصَفْتُمْ مَسَاوِئَ أَعْمَالِهِمْ فَقُلْتُمْ مِنْ سِيرَتِهِمْ كَذَا وَكَذَا، وَمِنْ أَعْمَالِهِمْ كَذَا وَكَذَا، كَانَ أَصْوَبَ فِي الْقَوْلِ وَأَبْلَغَ فِي الْعُذْرِ، وَ«لَوْ» قُلْتُمْ مَكَانَ لَعْنِكُمْ إِيَّاهُمْ، وَبَرَاءَتِكُمْ مِنْهُمْ: اللَّهُمَّ احْقُنْ دِمَاءَهُمْ، وَدِمَاءَنَا، وَأَصْلِحْ ذَاتَ بَيْنِهِمْ وَبَيْنِنَا، وَاهْدِهِمْ مِنْ ضَلَالَتِهِمْ، حَتَّى يَعْرِفَ الْحَقَّ مِنْهُمْ مَنْ جَهِلَهُ، وَيَرْعَوِيَ عَنِ الْغَيِّ وَالْعُدْوَانِ مِنْهُمْ مَنْ لَجَّ بِهِ، لَكَانَ أَحَبَّ إِلَيَّ، وَخَيْراً لَكُمْ.

    لقد كنا نتدبر ونتفكر في ما نظنه أكاذيب وكان ينبغي كما يقول امير المؤمنين ان تبين خطأنا وتحاججنا فربما نكون على خطأ فنهتدي.

    وكما تعلم الظن في الأمور في بلد محتل شيء جيد وليس عارا ، والامام علي يقول لك في هذا (ظن العاقل اصح من يقين الجاهل) وقد كنا عقلاء في ظننا وكنت جاهلا في يقينك بدون أن تضع لنا دليلا على يقينك.

    ويبدو انك كنت اسرع الى تصديق قاسم عطا لأن كذبه ينفع أجندتك ، وامير المؤمنين يقول لك :

    علامة الإيمان أن تؤثر الصدق حيث يضرّك على الكذب حيث ينفعك .

    أما لماذا نناقش اقوال قاسم عطا ونكذبه؟
    أولا لأنه يعتمد في قصته على (اعترافات تلفزيونية) تعرف تماما كيف تنتزع. وهذا ليس دليلا على وقوع جريمة لأن الإمام علي يقول لك:

    الْبَاطِلُ أَنْ تَقُولَ سَمِعْتُ، وَالْحَقُّ أَنْ تَقُولَ رَأَيْتُ!

    فنحن هنا في الغار اقرب الى روح وعقل وحكمة الإمام علي، حيث نطالب عطا أن يرينا شيئا غير الكلام.

    كل ما جئنا به أفكارا مخالفة والفكر محمود لأن الإمام علي يقول لك "الْفِكْرَةُ تُورِثُ نُوراً وَالْغَفْلَةُ ظُلْمَة"

    ثانيا - إن عطا هو أداة بيد المحتل تدرب على يديه ويسترشد بمستشاريه ويعمل لديهم خادما ذليلا هو والحكومة التي يمثلها، وهم من قال فيهم امير المؤمنين

    " أَلاَ وَإِنِّي قَدْ دَعَوْتُكُمْ إِلَى قِتَالِ هؤُلاَءِ القَوْمِ لَيْلاً وَنَهَاراً، وَسِرّاً وَإِعْلاَناً، وَقُلْتُ لَكُمُ: اغْزُوهُمْ قَبْلَ أَنْ يَغْزُوكُمْ، فَوَاللهِ مَا غُزِيَ قَوْمٌ قَطُّ في عُقْرِ دَارِهِمْ إِلاَّ ذَلُّوا، فَتَوَاكَلْتُمْ وَتَخَاذَلتُمْ حَتَّى شُنَّتْ عَلَيْكُمُ الغَارَاتُ ، وَمُلِكَتْ عَلَيْكُمُ الاْوْطَانُ"

    وقد دعاكم الى نبذ الغفلة هاتفا بكم:

    اَلاَ مُسْتَيْقِظٌ مِنْ غَفْلَتِهِ قَبْلَ نَفَادِ مُدَّتِهِ

    وأتمنى عليك أن تستجيب لندائه حتى لا يحق عليك دعاءه الذي يقول فيه :

    أَضْرَعَ اللهُ خُدُودَكُمْ،وَأَتْعَسَ جُدُودَكُمْ! لاَ تَعْرِفُونَ الْحَقَّ كَمَعْرِفَتِكُمُ الْبَاطِلَ،وَلاَ تُبْطِلُونَ الْبَاطِلَ كَإِبطَالِكُمُ الْحَقَّ!"

    ردحذف
  12. عيوني عشتار

    ليش ظلمتي الوليد (تصغير الولد للتدليع!)؟

    يمكن مو قصده بطل من البطولة والشجاعة بس بطل يعني قنينة، مثلاً بطل عرق أو بطل ويسكي وهلم جراً، و إلخ....

    ردحذف
  13. مصداقا للنهج الذي ينهجه غار عشتار والذي يطابق بالحرف قول الإمام علي المشار اليه أعلاه "علامة الإيمان أن تؤثر الصدق حيث يضرّك على الكذب حيث ينفعك"، هو تكذيبنا لأقاويل اصبحت مثل فاكهة المواقع المناهضة للاحتلال وأهله، مثل مقولة ان رامسفيلد اشترى ولاء السيستاني بمبلغ 200 مليون دولار. حيث كان الغار هو الموقع الوحيد - حسب علمي - الذي وقف ضد التيار وكذب الخبر هنا:
    موسم غزل الحكايات

    ردحذف
  14. الفيلم الهندي " عرس النهر " راح يدبلج بالكويتي و يعرض على الام بي سي .. قريبا

    أستاذة آني الغير معرف بس نسيت أوقع ( طبعا مو البُطل الشيعي هههه ) .. و بالمناسبة أجد صعوبة في التسجيل برغم إني اشترك لكن ماكو فايدة
    أحتاج تسجيل كلمة المرور عشرات المرات كي أستطيع التعليق بحساب الكوكل
    لذلك أعلق بغير تعريف و شكرا على إعادة الخاصية هذه .


    أقول للجميع إني أحسدكم لقدرتكم على تحمل مناقشة أفلام السنارست عطاوي الشهير بثارم البصل .

    جياد التميمي

    ردحذف
  15. جياد .. هسة جوة ايدي ، موضوع جريمة حقيقية منذ 2007 قامت بها شركة مرتزقة أمنيين عراقية ، وثارم البصل في تصريحه التلفزيوني آنذاك يصر ويكرر ان الشركة ايطالية . حتى اضطرت الحكومة الايطالية تنفي.

    اعتقد أن معد الاستعراض كاعد ينطي للمذيع عطا معلومات مخربطة، عن سبق اصرار وترصد.

    ردحذف
  16. أستاذة القصة مو قصة معلومات مخربطة ... بس تعرفين إن الخيال أمتع بكثير من الواقع .. و حتى لو قصة الفلم واقعية لازم تتبهر بشوية مبالغات و يعمل فيها الخيال ..
    لازم نحسن النية في الناس خاطر البُطل الشيعي ميزعل .

    جياد التميمي

    ردحذف
  17. هذا بس لا يطلع البطل الشيعي ابن عمه الخياطه اللي خيطت بدله العرس !!!

    ردحذف
  18. حياكم الله
    عيوني عشتار.. بما أنك نثرت الموضوع بكل ما فيه من حذافير..
    لكن هناك حقلة مفقودة.. وهي تبرئة جيش الهمج من جرائم هو قد ارتكبها فعلاً..
    فمقبرة المحمودية ضمت رفات عروس وعريس تم دفنهم بملابسهم مع جمع من الضحايا ربما يكونوا هم أصلا جموع الذين حضروا العرس، وهذا كان موثقاً وقتها وأنا بنفسي نقلت الخبر ونشرته..
    إنهم يستوحون من فظائع ما ارتكبه جيش الاجرام المهدي ويصوغوا أكاذيبهم..
    حاولي البحث عن ضحايا مقبرة المحمودية وسترين أصل قصة العرس..؟
    وحينها أكتبي مقال صاعق آخر..
    فعطا الكذاب الذي امتهن الكذب مهنة، كما يبدو أن كارته احترق وأضحى كذبه هذيان مع قرب انتهاء مدة الـ (مئة) يوم..

    دمت ودامت ابداعاتك وسننشر المقال..

    أختك
    ابنة الحدباء

    ردحذف
  19. طبعا هذه قصة و لا friday 13 ، الله ينشف دم مؤلفها ، هؤلا الفئة أحد أشهر ميزاتهم التي موجودة بالجينات على ما يبدو و تطورت و نمت بعد الاحتلال و توفير البيئة المناسبة و هي ( الكــذب) و القابلية على تأليف القصص و هذا معروف من مئات السنين ، لكن شلون فلم !!!
    تحياتي لك
    بنت البلد

    ردحذف
  20. عشتار الاله الذي لم يجعل له النبي يعقوب (ع) قيمة بعد ماهدمه صومعته وحرق ساحرته العاهر استر وانت لابد من حرقك وكل من تسمى باسم صنم وتغنى بمجد الكفر فهو كافر اليس من احب عمل قوم حشر معهم ولا استبعدك انت سليلة هند اكلة الكباد والكل لديك سهل يسير ما دام انتي ماجدة من ماجدات البعث التي نامت بحضون الاخوان الخليجين خوفا" من غارات العتات المردة الفرس المجوس الشيعةحراس البوابة الشرقية

    ردحذف
  21. لأ يا ربي .. ما هكذا تعاقب عبادك؟! عباسين بيوم واحد ولا تفهم منهما شيئاَ؟
    الاول طل علينا من على شاشة الفيحاء قبل عشر ساعات من الآن , واسهب بوصف " الجريمة النكراء" بحق سبعين نفر, وكيف ربط القتلة الاطفال بـ " بلوكات " ورموهم بالنهر , وكيف "القاتل" المدعو فراس الجبوري وقد حدده من خلال وظيفته في (هيومن واتش رايتس) وهذا العنوان حسب عباس الاول, وكيف أنه أغتصبها أمام أنظار زوجها وقطع ثديها اليمين والحقه باليسار وتركها تنزف حتى الموت!! طيب يا اخي , كنت على الاقل تحاول أسعافها , لأن طريقة وصفك للحادثة تقول وكأنك كنت حاضرها؟!!! أم هذا كله كان أعتماداً على تصريحات قاسم خطا؟ كم دفع لك, أو لدافعي رواتبك ؟ أحجي الصراحة!
    أما العباسي الثاني ... فسأتركه للزمن !!!


    عراق

    ردحذف
  22. يا عباسي

    أليس الأجدر بك قبل أن تهاجم الناس وأنت العباسي كما تدعي أن تتعلم اللغة العربية أولاً؟
    هل يكتب العربي بهذه اللغة الضعيفة فيجعلني أخجل من أن أنتسب لأمة فيها رجال ونساء يجهلون لغتهم. ألم تتعلموا من القرآن الكريم شيئاً، والله سبحانه قال: إنا أنزلناه قرآناً عربياً لعلهم يعقلون؟ فهل عقلتم؟
    ألم تتعلموا من نهج البلاغة ولا من بلاغة أمير المؤمنين علي ابن أبي طالب شيئاً؟ قاتلكم الله. ماذا تعلمتم إذاً غير اللطم والنواح وجلد الذات؟؟

    وهل سيحشرك الله مع الأمريكان، وأنت القائل أن كل من تغنى بمجد الكفر فهو كافر وكل من احب عمل قوم حشر معهم؟ أم سيحشرك مع الين حرضوا على مهاجمة العراق وقتل أهله وساعدوا الكافر؟

    وهل أنت سليل من قال فيهم أمير المؤمنين: يا أشباه الرجال ولا رجال؟؟ أم أنت سليل من خذلوا الحسين عليه السلام، وما خذله إلا أهل طويريج؟؟

    الرسالة بمجملها هذر معتوه، لكنها تعني أنهم يتابعون المدونة ويغيضهم ما يكتب فيها، وهذه خير شهادة لعشتار!
    وعشتار تنشر شتائمهم، فهل تجرؤ مواقعهم على نشر ما تكتب عشتار؟
    وقد قال الله سبحانه: إن شر الدواب عند الله الصم البكم الذين لا يعقلون".
    وقانا الله شر هذه الدواب!

    ردحذف
  23. عراق ، أعتقد أن هذا العباسي لا علاقة له بذاك، لأنه يقول في مدونته (انا حسن العباسي اعمل مهندس تقنية معلومات في شركة نفط ميسان بلدي العراق وانا من جنوبه من مدينة الاهوار والصقب (يقصد القصب) والبردي محافظة ميسان مدينة العمارة بلد الطيب والحب والانسانية والتراث)

    إشجاب العمارة على الدجيل او التاجي مسرح الاحداث؟

    وأقول للعباسي، لقد ظلمتني وقلت فيّ مالم تعلم، فأنت اتهمتني :

    اولا- بأني سليلة آكلة الأكباد وأنا نباتية لا أكل اللحم او الكبد او الباجة.
    ثانيا - بانتمائي لحزب وأنا ماجدة عراقية مستقلة.
    ثالثا - بأني في الخليج وأنا لست كذلك وبخلافه لم اكن سأهاجم كل حكام الخليج بدون استثناء كما افعل هنا. وجميع القراء يعلمون اين اقيم.

    والله سبحانه يقول لك في كتابه"ولا تقف ما ليس لك به علم" كما ان الإمام علي (ع) ينهاك عن ذلك بقوله "فلا تقولوا بما لا تعرفون"

    لقد مررت على دارنا (الغار) وكانت تحيتك شتيمة وظلما، وكنت أتأمل - بما انك عليم بالأنبياء والأولياء من يعقوب الى علي (ع) أن تلتزم بما جاء في وصية أمير المؤمنين لإبنه الحسن (ع)(إلا اذا لم تكن من آل بيته) " يا بنى اجعل نفسك ميزانا فيما بينك وبين غيرك فاحبب لغيرك ما تحب لنفسك.. ولا تظلم كما لا تحب ان تظلم"

    وحيث يبدو انك تحب لنفسك الشتم والظلم وكنت ترجو ان نعاملك بما عاملتنا به واحببته لنفسك، ولكني على تقيضك اعاملك بما أحب ان أعامل به فأرحب بك هنا، واحيي شجاعتك في الإفصاح عن اسمك (انت بهذا أشجع مني)، واتمنى أن تواصل التواجد في الغار. وأن نسمع منك دوما كل مايشرف بلد (الطيب والحب والانسانية والتراث)

    ردحذف
  24. الله اكبر على الظالمين
    والناس الي طلعت كلهم يكذبون اهل العريس واهل العروس ذوله هم كذبوا وجثة العروس هم كذب كل هذا كذب ولكن سيكون يومكم كيوم ابو عداي البطل الذي حرر القدس العربية الذي واجهة اسياده الامريكان بصدر مفتوح بمعركة استمرت 4 ساعات ونصف الساعه يا ؟؟ع؟؟ش؟؟ت؟؟ا؟؟ر؟؟

    ردحذف
  25. أخي غير معرف..

    هل تعلم أن الشتم من شيم الضعاف ومن لايملك حجة؟

    أنا لا اقول ان كل الناس تكذب ولكن قاسم عطا يكذب وقد اثبتنا في عدة مواقف انه يكذب. كل تصريحاته كذب ومنصبه نفسه (المتحدث الرسمي )يعني الناطق بالكذب. بدلا من الشتم حاول ان تدحض حجتي. ربما تكون معلوماتي ناقصة. أنا لم ار جثثا او صورا لجثث ولم ار ادلة مقنعة ، وانا لا اعتبر الاعترافات التلفزيونية ولا احد في العالم يعتبرها دليلا ينفع في محكمة عادلة. الاعترافات ينبغي ان تكون امام قاضي وبحضور محام وليس امام المشاهدين مثل مسلسل دعائي.

    ابعث لي أية ادلة لديك. لقد حاولت انا الوصول الى الكذب من تناقضات القصة. حاول ان تفحمني. ليس بكلام مرسل وشتائم وانما بإدلة .

    أما المساس بالراحل صدام حسين ، فهذا حجة من لاحجة له. فالرجل بين يدي الله وهو يحاسبه, مادخله بهذه القصة؟ وهل تظن انك مثلا تستفزني بذكر صدام حسين؟ كم انت واهم؟ أنا لا اتعلق بأشخاص فانين. كان جزءا من تاريخ العراق بحلوه ومره، وهذا كل ماهناك.

    أخي لو تعلم والله كم تسعدني شتائمكم هذه لأنها دليل على قلة الحيلة والعجز عن الإتيان بدليل واحد حتى. وهي أكبر دليل على صدق ما أقوله.

    هل تعلم من يخيفني حقا وأعمل حسابه؟ الأذكياء فقط. الناس الذين اعتبرهم أذكى مني: من يأتيني بدليل يفحمني ويدفعني الى الاعتراف بخطأي.

    أخي .. انك تكشف للناس أجمعين نوع الخصم الذي أجابهه، بدون أن تتعبني في محاولة اثبات ذلك التقصي والبحث.

    شكرا لك دام فضلك.

    ردحذف
  26. لا تعليق
    سوى القول، لأصحاب التعليقات الرعناء، لقد أفحمتكم عشتار وقراء الغار...
    ما أغباكم وانتم تحاولون سحبنا الى مواقع لاعلاقة لنا بها.
    وانتم تعرفون بالتاكيد قصة الشجرة المثمرة، ياحثالات الارض.
    مو صوجكم، صوج عشتار التي صارت مؤخرا، ديمقراطية تؤمن بالرأي الاخر، ليش ياعيني ياست عشتار مو الديكتاتورية هواية أحسن!

    ردحذف
  27. اخوي مصطفى

    خليهم يتونسون شوية بالديمقراطية!!

    ردحذف
  28. عيوني عشتار
    سلمت ..
    كل ما أقوله على الذين تفتقت قرائحهم وهم مستباحون بعقر دورهم ويدوس اليانكي الامريكي ببسطاله على رؤوسهم..
    مختصر مفيد : " إذا جاءتك مذمة من ناقص فهذا دليل على أنك كامل..".

    القافلة تسير ووووووووووو..

    ابنة الحدباء

    ردحذف
  29. يا اخ حسًان..اللي اتوقعه من همدان أو أصفهان...هاي شبيك مبين كلش تعبان...و تتقافز مثل القرد وتنعق مثل الغربان...وداعتك ما ينرادلك غير شطبه رمان ...و وراهه تستريح مع امثالك من البعران...تره و الله اني عليك قلقان...لان كثره " الضغط " تسبب للبنطرون الشككان...لعن الله اللي على جريمه وهميه صار يتباكى مثل النسوان...و على المغدورين من صدك صامت مثل الحملان...اتمنى بعد ما تعيدها يا اخ زربان...تره و الله من امثالكم صرت قرفان

    هاي شنو عشتارتنا...اغيب عنكم يوم و ارجع حتى الكي العركه كابه...غير تنتظروني

    ردحذف
  30. و خلًي الاخ حسان ابو اللبسان يقرا هذا الخبر و يسمعنا تغريده
    مصائب العراقيين

    ردحذف
  31. لبيب

    احيانا تشتط في لغتك وتاخذك الحمية وتعبر كل الحدود الحمراء والبرتقالية. مو گلنا ان الشتيمة سهلة وماكو اسهل منها. فدعها لهم، وخلينا في الصعب، الذي لا يقدرون عليه وهو البحث عن الحقيقة.

    ردحذف
  32. والله مجزرة من المستحيل تخيلها او تصديقها, يجب اجراء تحقيق دولي لمعرفة الحقيقة, فان كانت حقيقة فهذه كارثة, وان كانت مزيفة فتلفيق القصة ايضا كارثة, لا حول ولا قوة اللا بالله

    ردحذف
  33. لقد صعقت من قرأتي لسطور النقض التي اوردتيها وقلت اين عقلي عندما شاهدت الخبر على قناة الحرة وكيف تحاك مؤامرة من جديد على العراقيين لاعادتهم الى الحرب الاهلية من جديد علما ان الموت لم يتوقف والدمار مستمر وبنسب متصاعدةوالى الله المشتكى
    يجب الرد على هكذا اكاذيب في الفضائيات لكي نرد على مجرمي ابادة العراقيين
    مثنى الكبيسي

    ردحذف
  34. اخي غير معرف الذي يقول باستحالة تصديق الكارثة، واخي مثنى الكبيسي:

    القصد من القتل الشنيع الذي فيه اشياء لا تصدق هو: إما الاخافة والإرهاب. وهذا يستلزم اذاعة الجريمة ونشرها والقيام بها امام اشخاص احياء وسيظلون احياء حتى ينقلوا الخبر الذي سيردع او يخيف الاخرين.كما فعل الصهاينة في شق بطون النساء الحوامل عندما داهموا القرى الفسطينية من اجل اخافة الناس ودفعهم الى مغادرة المكان. او كما تقوم دولة باعدام مجرم في ساحة عامة حتى يرتدع الاخرون.

    أو ان القاتل او مجموعة القتلة مرضى نفسانيون ممن يعتقدون ان الشيطان او اي عفريت يأمرهم بهذه الفظائع.

    في الحالة الأولى لم يتحقق الشرط حيث انهم قتلوا الجميع واخفوا الجثث بالماء (مما سيخفي الاثار) ولم يذيعوا صور او افلام القتل للترهيب.

    في الحالة الثانية ، إذا كان هؤلاء مجموعة من المرضى النفسانيين او الاجتماعيين ،إذن كان ينبغي معاملتهم على هذا الاساس وليس على اساس انهم يمثلون طائفة من طوائف الشعب العراقي.

    بغير هذين الحالتين تكون القصة ملفقة للوصول الى غرض معين. مثلما فعلت نيرة الكويتية حين اتهمت الجيش العراقي بقتل اطفال الحضانات وسرقة الحضانات. واتضح ان القصة كاذبة كان غرضها حشد دعم الكونغرس لتأييد ضرب العراق. طبعا قتل الاطفال بهذه الوحشية (رميهم على الارض ولطمهم بالجدران حتى يموتوا) كما شرحت نيرة، لم يكن مبررا. لماذا يفعل الجنود العراقيون ذلك ؟ اذا كان غرضهم سرقة الحضانات ، كان يكفي فصلها عن الاطفال، لتتدهور حالتهم الصحية وينتهي امرهم. وكذلك قصة فرامة البشر الكاذبة التي قال بها اعضاء البرلمان البريطاني على اساس أن صدام حسين كان يفرم معارضيه بادخالهم احياء من ارجلهم في المفرمة. كانت كذبة ولم يجدها احد بعد الاحتلال. واي عاقل كان سيفكر: لماذا يفعل اي شخص ذلك ؟ اقصد ان السجان يمكن ان يعذب سجينا لانتزاع اعتراف ولكن لماذا يقتله بوحشية؟ طلقة بالراس اسهل ، اليس كذلك ؟

    تأتي الى هذه الجريمة وتسأل نفسك: لماذا يرمون الاطفال احياء في النهر بعد ان يضعوا بأرجلهم ثقالات؟ لماذا لم يقتلوهم بطلقات في الرأس بدلا من صراخ الطفل او صراعه معهم وربما يسمع صوته آخرون فيأتون لنجدته؟ ولماذا يغتصبون النساء واحدة واحدة؟ لماذا لم يأخذ كل واحد منهم امرأة واحدة لاغتصابها؟ لماذا هذا الطابور الذي يستغرق الوقت والجهد؟

    إن سمة مثل هؤلاء الخاطفين هي ارتكاب جريمتهم بسرعة وبدون ان يسمع احد، فلماذا اذا كان الخطف مثلا مقابل فدية او غيره تمارس هذه البشاعات غير المبررة؟

    الجواب: المطلوب من القصة البشعة ايصال رسالة وتأليب الشعب ضد جهة من الجهات، وكذلك اشغال الناس بها. وترون الان ان الكل مشغول بها، من سوف يحاسب على مدة المائة يوم؟ ومن سوف ينتبه الى تمديد الاتفاقية الامنية؟

    ردحذف
  35. السلام عليكم
    لدي فلم تم تصويره في كاميرة واحد من منتسبي نقطة تفتيش عسكرية في بغداد الكرخ. يظهر في الفلم نقطة التفتيش تفتح النار على دور المواطنين الآمنين بدون سبب. ويتكلم واحد من افراد نقطة التفتيش وبصوت واضح يقول هذه ضربة انتقام ويفتح نار البي كي سي مع شريط كامل من العتاد يوجهه على الدور السكنية حتى ينتهي عتادهم ويصرخ احدهم قائلا سيدي لم يبقى لنا عتاد الا هذا الشريط وهنا ينتهي المشهد والكاميرا تنقلب ويظهر مشهد لجميع افراد هذه النقطة وهم مقتولين هذا الفلم لم يعرض ولم ينشر في الاعلام فقولي هنا لماذا المكصوصي لم يتكلم عن هذه الحوادث الموثقة في كاميرات منتسبيهم؟؟؟ أم الموضوع الذي يراد منه الظهور امام الاعلام يجب ان يحمل نعرة طائفية

    ردحذف
  36. آسف عشتارتنا...يمكن من القهر صار عندي عمى الوان و صرت ما اشوف الخيط الاحمر من البرتقالي....لا زلت اشك في هذا الفلم فلم ار دماء حين اطلاق الرصاصه على الراس ...صحيح اننا شاهدنا اثر الرصاصه في الماء و لكن يمكن انها اطقلت من جانب الراس و ليس على الراس...على كل قد اكون مخطئا و ان كنت فمعنى هذا ان الذي يصور جريمته يتقاضى مكافأه على كل مواطن يقتل و الا لماذا يصور هذه الفضاعه و يبقيها غير منشوره...و كما قلت اين وجه الجلاد لنقول انه للمجرم فراس الجبوري. مع اعتباري انه و كل قرود الحظيره الخضراء مجرمين بحق الشعب العراقي الذي يعاني من هكذا فضاعات كل يوم " بغض النظر عن صدق الفلم ام كذبه " و انا في كل الاحوال الوم الحكومه التي لا تستطيع ان توفر الامان للشعب العراقي و هذه الجريمه " ان حدثت " فيجب علينا جميعا ان نسأل كيف فاتت على الحكومه ان تمسك بمرتكبها طوال كل هذه السنين العجاف و خاصه انه جزء من عمليتهم السياسيه المسخه ...عاشت ديمقراطيه بوش التي باهى بانها ستكون انموذجا لدول الشرق الاوسط...من دبش " خوما دبش خط برتقالي ؟ "

    ردحذف
  37. اختي عشتار
    اولا اتمنى تغير اسم لانه مرتبط بالوثنية
    ثانيا ان المقال بيه اشياء اعتبرها هفوات فمثلا قلتي انك تتبعتي الجرائم التي حدثت بتلك الفترة والجواب ليست كل الجرائم موثقة فعدم معرفت الناس بالجريمة لايعني او ينفي وقوعها
    الضيوف بالعرس لم يردوو وان حملو اسلحة فاكيد ان الارهابين ارتدو ملابس جيش
    فمنطقي انهم لايردون عليهم ان فرضنا جدلا انهم ضيوف مسلحون

    كذلك التبرير غير منطقي ومقبول امام اعترافات وهي اكبر دليل وواضحة فلما الشك ولما يقوم شخص مثل فراس الجبورى بالاعتراف سوى ان جماعته اعترفو عليه ولعلمك انه يحمل الكثير من الاسرار ويعرف الكثير من الامور ولكنه يلف ويدور اتمنى من شخصك الكريم ان لاتدفعي على اشخاص مجرمين
    نحن لانتهم السنة على فعل ذلك وانما نحمل فكرا معينا متطرفا يحمل هذا البغض والقتل والروح المجرمة
    نحن نعتبر اهل السنة اخواننا
    اتمنى ان يكون قلمك قلم يقطر حقا مع اصحاب المظلومية
    لك التوفيق

    ردحذف
  38. اخي ابو جعفر

    لا اغير اسمي لأنه لا يرتبط بالوثنية وانما يرتبط بالحضارة العراقية وهذه لا يمكن ان تكون وثنية.الذين علموا البشرية القراءة والكتابة والقانون والفكر والهندسة والطب لايمكن ان يكونوا وثنيين. كانوا يعبدون الخالق بأشكال متعددة وحسب تفكيرهم . وليس ذنبهم انه لم ينزل في عهدهم انبياء.

    بالنسبة للجرائم في 2006 وعدم توثيقها، معك حق، ولكني قلت ايضا أن اهل الضحايا لم يتحدثوا بالجريمة طوال هذه السنوات, كما ان العائلات التي جاءوا بها وقالوا لنا ان هؤلاء اهالي ضحايا العرس لم يكونوا هم الاهالي كما بينت في موضوع لاحق.

    الإعترافات ليست دليلا . الدليل الأكيد وجود الجثث وتحليلها وفحصها. هل تعلم انه في امريكا اذا اعترف احدهم بالقتل ولم تعثر الشرطة على الجثة يفرج عنه و لا يحاكم؟ أنا لا ادافع عن مجرمين ولكني اشكك ومن حقي هذا . اين محامي المتهمين؟ كيف يعترفون بدون وجود محامين؟ هل هذه هي دولة القانون والحرية والديمقراطية وحقوق الانسان؟

    أنا اشكك لأن ماكو ادلة . اعطني ادلة وانا اصدقك.

    ثم من هم اصحاب المظلومية؟ وماذا يعني مظلومية؟ اذا تقصد الذين يحكمون العراق الان ومنذ 8 سنوات. كيف يكونون مظلومين وهم حاكمون وظالمون الآن؟

    ردحذف
  39. ابو سرمد...عيني هاية سالفتهم مو جديدة الكل يتذكر افلام الموصل والانبار وديالى وصلاح الدين نفس النفس الطائفي السنة قتلة مجرمون ساديين ...بس خل يطلعونة واحد قتل او فجر جامع لاهل السنة او مجموعة قامت باغتصاب امراة من اهل السنة والجماعة...الباقي الكم

    ردحذف
  40. والله اتمنى ان ينشر هذا "التقرير " على التلفاز حتى الناس العندهم عقول رزينه ما ينخدعون بأكاذيب هالمجرمين

    ردحذف
  41. انتمائهم الى تنظيم القاعدة في جناح الجيش الاسلامي !!!
    قرار المحكمة المركزية
    جرت هذا اليوم على قاعة مرافعات المحكمة الجنائية المركزية محاكمة المتهم فراس فليح وجماعته الاربعة عشر متهماً .
    واوضح الناطق الرسمي باسم مجلس القضاء الاعلى في تصريح صحفي خص بــــــــه المركز الاعلامي للسلطة القضائية بان قرار المحكمة جاء بناءً على اعترافات المتهمين الصريحة والواضحة في دوري التحقيق والمحاكمة امام قاضي التحقيق وبحضور المدعي العام والمحامي .
    مشيراً الى انتماء هذه المجموعة الى تنظيم القاعدة الارهابي في جناح الجيش الإسلامي والتي تهدف الى زعزعة الامن ونشر الرعب بين المواطنين واغلب افرادها كانوا يشغلون وظائف في مؤسسات الدولة ومنظمات المجتمع المدني .

    ردحذف
  42. قرأت التعليقات وتحليل السيده عشتار للجريمه وارعبني هذا التناول الساذج للحدث من قبل البعض .
    ان الجريمه اذا حدثت ففيها مجني عليه وجاني والجاني له اهل والمجني عليه ايضا وحتما يوجد منهم اناس احياء ويمكن سؤالهم .
    لقد اجتمع نفر من شيوخ الانبار والجبور وتحروا الموضوع من اهل الدجيل وعشائره لان الشيخ المتهم بايواء المجرمين في بيته من الفلاحات وهؤلاء من الدليم اما المجرم المعرف في التلفزيون فهو جبوري حسب الزعم الحكومي .
    وبعد تحري وسؤال ومتابعه لم يجد الشيوخ اي ذكر للجريمه ولم يجدوا اهل المجني عليهم وبعد الحاح قال لهم احد شيوخ الدجيل انهم لم يسمعوا بالحدث ابدا وان القصه على الاغلب مفبركه
    تحياتي
    كشكول هاشم
    صلاح الدين

    ردحذف
  43. ابو سارا
    الاخت عشتار العراقية...تحية طيبة
    المتهم ليس فراس وحده المتهم هو المسجد والطائفةللاسف من اول يوم ضهرت للعلن وانا اتابع لم يكتبو عن الموضوع الا انت القضية اريدلها ان تكون هولوكوست العراق بحيث كل من يشكك بها يتهم انه مشارك بها وهذه قيلت علنا في قناة الفيحاء لدي بعض النقاط وارجو منكم ككتاب ان تثيروها
    -تناقضات الناطق باسم مجلس القضاء الاعلى عبدالستار البيرقدار انه قال يوم الاربعاء ان القضيه اكتملت من جميع جوانبها وارسلت الى المحكمة
    يوم السبت او الاحد حكم باعدام المتهمين وعلى لسان البيرقدار
    يوم الاثنين او الثلاثاء اعن البيرقدار انهم حوكمو على قضية اخرى
    اليوم 3-8-2011 اعلن البيرقدار ان القضية لم تكتمل ولازالت في التحقيق
    السيد رئيس الوزراء اعلن ان المحاكمة ستكون علنية
    قناة بغداد ذهبت الى الدجيل للبحث عن العروس ولم تجد لها اهل
    لايوجد اي مدعي بالحق المدني
    يعد كل هذا ان فراس لجبوري معروف عنه يقود المضاهرات في ساحة التحرير عندما قبض عليه لم تعود هناك مظاهرات واحتجاجات
    قناة العراقية كذبت وقالت ان هناك سرداب في مسجد بلال؟؟؟؟ وتبين عدم وجود سرداب
    اكد اهالي التاجي ان الشاطيء الذي ظهر في الفلم ليس في التاجي كون شاطيء التاجي كله قصب
    في تصوير قناة العراقية ضهر شاطيء التاجي وكان هناك آثار ازالة حديث جدا جدا للقصب لكين يبينو للناس ان المكان هو نفسه
    معروف للجميع ان اكثر منطقتين يعاني اهلها هي ابو غريب والتاجي وذلك لترحيل اهالي المنطقتين
    التاجي تتبع الكاظمية وهناك امتداد من الكاظمية الة بلد عبر الدجيل وصولا الى سامراء يريدوها ان تكون مقدسة وخاصة ان فيها عتبات لثلث الائئمة ال12 المصومين

    ردحذف

هذه المدونة يحررها طرفان: صاحبتها وقراؤها. التعليق أداة مهمة للتفاعل والإضافة والإثراء. بالتأكيد لك وجهة نظر قد نتفق أو نختلف حولها ولكنها جديرة بأن نسمعها. الصمت ليس علامة الموافقة دائما، ولهذا من الضروري أن نسمع صوتك.
ولكن لو خالفت الشرطين التاليين، سوف تحرم القراء من الاستماع الى رأيك، وفي هذا خسارتنا جميعا.

1- ممنوع استخدام لغة حوار غير لائقة.
2- ممنوع التعليق في غير الموضوع المحدد.