Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

27‏/3‏/2011

نيرة الليبية؟ أم اغتصاب حقيقي؟

إضغطوا على الصورة لمشاهدة الفيلم
اقتحمت امرأة ليبية في الثلاثينيات من عمرها قاعة الطعام أثناء تناول المراسلين الأجانب إفطارهم في فندق ركسوس النصر بطرابلس عاصمة ليبيا. قالت أن اسمها ايمان العبيدي وانها من بنغازي وقد جاءت الى طرابلس قبل يومين واستوقفتها (كتائب القذافي) في نقطة تفتيش وقيدوها واغتصبها على مدى يومين 15 منهم. المرأة سرعان ما احتواها واخرجها من الفندق المخبرون الموجودون في الفندق، وقد عقد بعد ذلك مؤتمر صحفي حيث قال المسؤولون أنها امرأة فاقدة العقل وشاربة ويسكي، وانهم سوف يحققون في القضية. 
يمكن تكون صادقة ويمكن تكون نيرة !! لأن سؤالا واحدا ينغص عليّ: إذا كانت قد اغتصبت فعلا وليست نيرة، هل كانت ستأتي الى فندق يقطنه الصحفيون الأجانب لرواية حكايتها؟ أم انها ستذهب مثلا الى أقاربها او المكان الذي كانت تقصد اليه من سفرها من بنغازي الى طرابلس؟ أو تذهب الى المستشفى مثلا ؟ وبعدين إذا هي قادمة من بنغازي فكيف كانت ستعرف أي فندق ينزل فيه الصحفيون الأجانب؟ وهل من السهل على إمرأة ليبية ان تجعل من فضيحة اغتصاب خبرا عاجلا عالميا بحيث يظهر وجهها المكشوف على كل الفضائيات؟ وسؤال آخر: اذا كان 15 اغتصبوها فهل كانوا سيطلقون سراحها لتذهب وتعلن الجريمة ؟
حسنا ، لنقل انها اغتصبت وأرادت الانتقام بأي شكل، ماهو أول ما يخطر على بال إمرأة في محنتها؟ هل تذهب الى فندق الصحفيين الأجانب؟ وهي تعلم أنه لابد أن يكون مدججا بالحرس والمخبرين؟ وأنها لابد محبوسة أو مقتولة ، لنقل انها لم يعد يهمها شيء وتريد الانتحار، لماذا مثلا لم تذهب الى بيت القذافي وتحرق نفسها أمامه أو تصرخ بقضيتها ؟
ماذا تقولون ؟ أنا شخصيا لم أعد أصدق أي شيء يقال من أي جانب في هذه الحرب، لأن البروباغندا والأكاذيب تسمم كل الأجواء.
**
مواضيع ذات صلة : 
هنا  و هنا

هناك 8 تعليقات:

  1. الحقيقة إن الجانبين قبيحا الوجه و كاذبان و مجرمان. و القصة غير مستبعدة تماما .

    إما بالنسبة لهذه المرأة ..من الواضح إنهاليست قبلية أو ساذجة او جاهلة أو خائفة ...
    بل هي مدركة لما تريد عارفة بالمكان و المستهدفين ..

    بمعنى إنها على مستوى من الوعي ( تعليم عمل معرفة إعلام سياسة إرادة ...) و بالتالي تريد فضيحة مدوية لاحراج النظام على مستوى العالم . و علي وعلى أعدائي .
    لو أحرقت نفسها في إي مكان آخر .. ماذا أنجزت .. فالعشرات يموتون يوميا ؟!

    دعونا نقول المجرمون ( الافتراضيون ) اختاروا المرأة الخطأ .

    إن حجة الأمن الليبي ( مخمورة أو مجنونة ) واهية و مستهلكة و ممجوجة . و كتم أنفاسها و اعتقالها يدفع لتصديق روايتها أو شيئا منها.

    ردحذف
  2. أستاذة أرى إن لا مجال للمقارنة بين و ضع العراق و العدوان عليه .. و على ما يحدث و حدث في ليبيا من عدوان و حظر ...

    العراق استثناء
    و لن نجد في التأريخ غير نيرة واحدة .

    ردحذف
  3. لا يا جياد .. النيرات كثيرات ، لأن كلمة نيرة اصبحت رديفة لاختلاق وتمثيل كذبة، وليس بالضرورة مؤلفتها امرأة . انظر حولك ، كل حرب فيها عشرات النيرات.

    ردحذف
  4. نعم عشرات بل آلاف النيرات ميد إن تايوان ..

    لكن النيرة ميد إن أميركا واحدة
    نيرة أصلت و ثبتت كذبتها في كتب التأريخ و مناهج التعليم .

    ردحذف
  5. أذهلني ظهور أمها على شاشة التلفزيون .. هل من المعقول رد فعل أم يكون بهذه الطريقة بعد أن أعتدي على عرض إبنتها .. أعرف إن المجتمع الليبي محافظ جدا و هذه فضيحة كبيرة كان ممكن أن تبعث أحد أقاربها . ثم إن أمها تظهر لها صورة و كأنها عارضة أزياء . ما الذي يجري بالعالم ، إغتصاب بلاد و إغتصاب كرامة و تلطيخ الشرف بالوحل

    ردحذف
  6. لم ار امها . ماهي قصة امها وماذا قالت؟

    ردحذف
  7. العزيزة عشتار تحية و سلام امها و ابوها ظهروا علة الجزيرة هم في بنغازي و يقولون انهم في بنغازي و ان ابنتهم ايمان العبيدي هذه هي محامية خريجة كلية قانون في طرابلس و انها كانت تعمل هناك و اهلها في بنغازي و عند حدوث الاحداث اشتركت فيها مع عدد من المحاميات و ذهبوا الى مدينة الزاوية و مكثوا فيها في فترة الاضطرابات و اشتركوا فيها بشكل او باخر ثم بعد وصول قوات القذافي يبدو انها وقعت في ايديهم و جرى لها ما جرى حسب روايتها. لقد ذكر اهلها في بنغازي ان ابنهم و اخو هذه الفتاة يشترك مع المقاتلين الان في راس لانوف. في نظري ان خربطة القذافي و جماعتهم في التصرف في هذه المواضيع و غيرها تضرهم اكثر مما تنفعهم وان ردهم المتعصب الانفعالي يساهم في مشكلتهم و اختلاط الامور علينا. الحقيقة اقصر الطرق و افضل محامي لان يمكن ان يكون جنود ارتكبوا هذا الفعل من تلقاء انفسهم و لايمثل فعلهم سياسة منهجية للنظام لكن خربطة النظام تساهم في مشكلتهم باكثر مما يساهم فيها خصمهم

    ردحذف
  8. الموضوع مؤكد من اقاربها واصدقاء عائلتها ..وليس فبركة ولاكذبة..هذي محاميه ومن عائله جدا جدا مثقفة وهي ذكيه لهذادخلت للفندق وقالت ماقالت..هذه شجاعه منها فالمرأه العربيه نادرا ماتعترف اذا تم اغتصابها او التحرش بها جنسيا..كنت اتمنى انه يكون تمثيل وكذب ياعشتار لكنها حقيقة

    ردحذف