Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

13‏/2‏/2011

سقوط السلطة الدينية الرسمية: البابا شنودة وشيخ الأزهر نموذجا

بقلم : عشتار العراقية

أفهم أن يلعب على الحبال، اعلاميون وحاملو مباخر النظام ومسؤولون سابقون والراقصون في كل زمن وموسم، ولكن أن يجيد القفز على الحبال رؤوس المؤسسات الدينية ؟!

لقطة أولى للبابا شنودة حين كان مبارك مازال في الحكم المترنح:

أعلن بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية شنودة الثالث أمس الأحد تأييده للرئيس المصري حسني مبارك، الذي يواجه انتفاضة شعبية تتصاعد وتيرتها يوما بعد يوم.

وقال شنودة الثالث في تصريح للتلفزيون المصري الرسمي "اتصلنا بالرئيس وقلنا له كلنا معك والشعب معك. فليحفظه الله لمصر".

وأضاف "آلمني ما شهدته من تجاوزات خلال الأيام الماضية... ونحن ننتظر أن يعود الآلاف من الشوارع والمدن.. كلنا بانتظار مستقبل أفضل"

كما قال ايضا ان الشباب المسيحيين لن يشاركوا في المظاهرات. وكانت النتيجة انهم شاركوا قائلين : البابا رئيسنا الروحي ونحترمه ولكن لاسلطة له على مواقفنا السياسية.

لقطة ثانية للبابا شنودة ومبارك خارج الحكم:

نشر مقالة في الأهرام اليوم يقول فيها أن حبه مكرس لمصر (بمعنى ليس لمبارك)

(في الوقت الحاضر الذي نري فيه أهمية اهتمام العالم كله بمصر‏,‏ وحديثه عنها وتتبع أخبارها‏,‏ يليق بنا الآن أن نركز علي مصر وأهميتها وعظمتها‏,‏ ومحبة أبنائها لها‏.‏‏ مصر في موقعها الجغرافي الممتاز‏,‏ إذ تتوسط ثلاث قارات هي إفريقيا وآسيا وأوروبا‏.)

الى آخر المقالة التاريخية الجغرافية الأثرية في حب مصر هنا.

****

لقطة اولى
لشيخ الأزهر أحمد الطيب ومبارك لازال في الحكم:

الإشتراك في المظاهرات حرام شرعا.

للأسف جاءت فتواه التحريمية في نفس يوم التنحي (11/2/2011) ولكن ساعات قبل تخلي الرئيس مبارك عن الحكم.

لقطة ثانية
بشكل بيان من الأزهر نشر في الأهرام ، اليوم أيضا:

أكد بيان صادر عن الأزهر الشريف ثقته في حكمة الممسكين بزمام الأمور في مسيرة الوطن الراهنة‏,‏ وأن ماوعد به المجلس الأعلي للقوات المسلحة ورجاله الشرفاء من أنه لا بديل عن الشرعية‏,‏ هو وعد الأحرار الأوفياء‏.

,‏ مشيرا إلي أن الأزهر الشريف يأمل أن تتم الإجراءات المؤدية إلي الانتقال السلمي لسلطة منتخبه وإلي إلغاء كل الإجراءات الاستثنائية في أقرب وقت ممكن‏.‏

ودعا بيان الأزهر الشريف إلي تضافر جهود أبناء الوطن جميعا من أجل بناء وطن ينعم بالعدالة والحرية ويمضي علي طريق التقدم والرخاء‏.

**

المهم ان الرجلين المتلونين نشرا قفزتهما الحرة على الحبال في صحيفة الأهرام التي كانت أيضا نموذجا ساخرا لتحويل المسار 180 درجة. أليس المفروض بمن يمثل الله على الأرض أن يكون بجانب الخلق المستضعف وليس بجانب الحاكم المستبد؟ وهل شرعية الدين هي من شرعية الحاكم مهما طغى وتجبر؟ الى جانب من يقف رب البابا شنودة ورب شيخ الأزهر؟

هناك 3 تعليقات:

  1. كتبت رد و ضاع للاسف
    لكن باختصار اقول ان سلطة الازهر على الناس لا تعادل ابدا سلطة الكنيسة متمثلة في شخص البابا شنودة
    و كذلك علاقة الاثنين بالنظام تختلف
    فشيخ الازهر يعينه رئيس الجمهورية مباشرة
    اما البابا فهو بالانتخاب الكنسي

    و اجزم ان فتوى شيخ الازهر لم يعيرها اى احد اهتمام (بعكس لو كانت الفتوى صدرت عن احد رموز السلفية الكبار مثل الشيخ الحويني مثلا كانت ستصدر ضجة كبيرة و يكون لها صدى واسع)

    ردحذف
  2. عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال أفضل الجهاد عند الله هو كلمة عدل عند سلطان جائر ....اما عن البابا شنوده و شيخ الازهر فمع احترامي لرجال الدين هؤلاء هم رجال دين آخر زمن موديل 2011 و فوق كل متجبر جبار احق ان يطاع و يتُبع

    ردحذف
  3. صرح الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، أنه لا يمانع من اختيار شيخ الأزهر عن طرق الانتخابات، بدلا من التعيين، معلنا أن مطلب انتخاب شيخ الأزهر كان من ضمن أولوياته عند تعيينه وأنه ينتظر الوقت المناسب لإعلان ذلك.



    وأشار إلى أنه فى ظل تعطيل الدستور الحالي، ووضع دستورا جديدا للبلاد فإنه سيتقدم بمطلب العودة إلى اختيار شيخ الأزهر بالانتخاب، وبضمانات محددة.



    وأضاف أنه سيطلب تحديد فترة ولاية شيخ الأزهر بحيث لا تكون مطلقة، وأن يتم انتخابه.

    بتشكيل هيئة من كبار العلماء والباحثين فى الشريعة الإسلامية تتولى ترشيح فئة من أهل العلم والرأى للاختيار من بينهم.



    يذكر أنه كان يتم انتخاب شيخ الأزهر عن طريق هيئة كبار العلماء التى ألغيت بعد إقرار القانون 103 لتنظيم الأزهر عام 1961


    http://www.facebook.com/RNN.NEWS#!/notes/rnn-shbkt-rsd/altyb-atalb-bakhtyar-shykh-alazhr-n-tryq-alantkhab/188981924470142

    ردحذف