Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

19‏/1‏/2011

فاصل اعلاني: التاريخ حين يكتبه أبناء العلاقمة


تمارا ابنة أحمد الجلبي تكتب تاريخ العراق كما رواه لها أبوها الكذاب والجاسوس والحرامي. اسم كتابها الصادر مؤخرا هو "الوصول متأخرة لشرب الشاي في قصر الغزلان: الأحلام المفقودة لعائلتي العراقية" ، ومثلما ترون يا أعزائي الكذب والخيال واضح من صورة الغلاف، فهي تصور بلادا لا توجد الا في خيال ألف ليلة وليلة، العصفور الواقف (والذي يبدو بثلاثة رؤوس) على شجرة خيالية والقباب المفروض انها ترمز لبلاد اسلامية وكأن بغداد كانت قبابا فقط، والألوان الحالمة المستخدمة وهي ألوان شرقية مما يستخدمه الصينيون في تصاويرهم.

وقصر الغزلان هو قصر العائلة الكريمة التي خلفت ابن العلقمي الجلبي. طبعا التاريخ الذي تكتبه في هذا الكتاب الخيالي لابد أن يكون مثل الأساطير لأن أباها نفسه الذي دمر العراق لم يعش فيه وقد هاجر مع عائلته في وقت مبكر وعمره 8 سنوات ، وهي لم تولد في العراق ولم تره الا مع المحتلين ، فالتاريخ الذي كتبته كان من قبيل : قالولي.

وطبعا لما يكون أحمد الجلبي هو الذي (قال لها) فبئس التاريخ الذي رواه لها. وبما ان الكتاب يقرأ دائما من عنوانه، فطول عنوان كتابها ، يدل على محاولتها الإلتفاف على مقولة (حبل الكذب القصير) . وأرجو من القراء قبول اعتذارها، فوصولها متأخرة على شرب الشاي في قصر الغزلان، كان لأمر خارج إرادتها، فقد تأخر المغول الجدد عن الوصول الى العراق حتى عام 2003، وكان ينبغي ان يصلوا قبل ذلك بكثير قبل أن يبرد الشاي.

هناك تعليق واحد:

  1. راصد العلاقمة20 يناير، 2011 12:06 ص

    طبعا الدكتور احمد العلقمي مؤسس بيت العلاقمة في قم دائما يسرد القصص الخرافية والافكار العلقيمة لتمارا العلقمي .. ففي يوم من الايام ارادت تمارا تقديم رسالة ماجستير في احد جامعات لندن فقام الدكتور علقمي زعيم العلاقمة الجدد بصياغة فكرة الرسالة وتعبئتها بكل مالذه وطاب له من البدع والتلفيق العلقماتي واطلق على الرسالة هذه دبعثيفكيشون اي ((اجتثاث البعث)) والمضحك ان هذه الرسالة تلقفها وتداولها تطبيقيا جمع العلاقمة برعاية بـــــــــــول بريمر,اما حول قصة تمارا الخرافية فهي من نسج خيال علقمي مريض,بالمناسبة الدكتور علقمي الان يشرف على دفع رواتب نوام البرلمان واعضاء الحكومة من خلال البنك المصرفي الجديد الذي اسسه في العراق, وينقل العاصفير على الشجرة من فترة لاخرى اخبار البنك والحولات المشبوهة والاتجار بالمخدرات وغسيل الاموال التى يشرف عليها العلاقمة الجدد ومدراء البنوك الذي يحمل معظمهم جوازات اجنبية تؤهلهم للفرار في حالة الكشف عن شبكتهم القذرة

    ردحذف