Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

10‏/12‏/2010

برجنسكي: معظم الأمريكان جهلة

ترجمة عشتار العراقية

في 8 كانون الاول 2010 شبيغل: مستشار الامن القومي الامريكي السابق زبغنيو برجنسكي يقول ان الدبلوماسية الامريكية سوف تستمر كالسابق رغم تسريب البرقيات الدبلوماسية من قبل وكيليكس. تحدث لصحيفة شبيغل حول الطريقة التي ينبغي بها على اوباما ان يتصرف وكيف يرى اليمين الامريكي العالم.

سؤال- هل ستكون السياسة الخارجية الامريكية ذاتها بعد التسريب الدبلوماسي المحرج؟

برجنسكي: تماما. كان هنالك مقولة في فينا خلال ايام امبراطورية هابسبرج المجيدة بانه حين تسوء الاوضاع ويسأل الناس عن تعليقات فإن التعليق عادة يكون " حسنا ، انها كارثة ولكنها ليست خطيرة" والأمور الآن بهذا الشكل.

سؤال: ولكن الحكومة الامريكية تبدو مذعورة.

برجنسكي: معظم البرقيات كشفت ثباتا مع ماتقوله الولايات المتحدة علنا. ربما هناك بعض الاشياء المحرجة ولكن اساسا سوف يستمر العمل كالعادة. ان برقياتنا لاتختلف عن برقيات السفراء الألمان او الروس او الصينيين او الفرنسيين.

سؤال: ولكن هذه الدول تبدو متأثرة جدا بالتسريبات غير المهذبة . هل يستدعي الامريكان السفراء لمحاولة الاصلاح؟

برجنسكي: لا اعتقد ذلك مالم هناك شيء في البرقيات قاله احد السفراء حول رجل دولة كبير في الدولة التي فيها سفارته، يمكن ان تكشف عن علاقة خاصة بين السفير وذلك الرجل.

سؤال: السفير في برلين ، فيليب مورفي كتب تقريرا سيئا جدا عن وزير الخارجية الالماني جيدو فيسترفيل. وصفه بأنه "عنجهي" و "انتهازي" واختتم بالقول : انه ليس جينشر (المقصود به هانز ديتريش جينشر السياسي الألماني الذي ساهم في انهاء الحرب الباردة وفي توحيد الألمانيتين )

برجنسكي: هذا قد يجعل الأمر اكثر صعوبة ، رغم ان مورفي يتعامل على الاكثر بجدية اكبر مع المستشارة من وزير الخارجية حسب طبيعة الترتيبات الالمانية.

سؤال: اذن سوف تعود الدبلوماسية كالعادة ؟ حقا؟

برجنسيكي: هناك جوانب قليلة مقلقة في كل هذه العملية . ارى فعلا بعض درجة من التأكيد على بعض القضايا.

سؤال: مثلا؟

برجنسكي : انظروا درجة التركيز الذي وضع في الموجة الاولية من التسريبات حول انعدام مصداقية الكثير من الحكومات العربية المؤيدة لامريكا بالتركيز على مطالبهم بالقيام بعمل عسكري ضد ايران. قد يكون هذا مشكلة كبيرة داخل بعض البلاد العربية. وايضا من الطريف ملاحظة ان الكثير من التركيز قد وضع على التسريبات المقصود بها عمدا الاضرار بالعلاقات الامريكية التركية .

سؤال: على اية حال، الصورة العامة التي ظهرت هي صورة قوة عالمية مشوشة. في ايامنا الان على امريكا ان تعتمد على شركاء غير موثوقين في مناطق مهمة من العالم. ولاتعرف اي شيء حول اعداء خطرين مثل كوريا الشمالية وهي شديدة الحذر من الصين التي تزداد قوة.

برجنسكي : وهل هذه معلومات جديدة؟ امريكا اعتمدت في كل تاريخها على شركاء غير ثابتين. ومن الواضح ان الصين تاريخيا واثقة بنفسها في حين اننا نشعر بان القوى التاريخية ضدنا.

سؤال: يقول المسؤولون الامريكان ان التسريبات تعرض للخطر الجهود المبذولة لتحسين العلاقات مع روسيا. هل هذا مبرر للقلق؟
برجنسكي: ليس بالنسبة لي في هذه المرحلة مالم يريني احد ما اشياء ينبغي ان افحصها في هذا الضوء.

سؤال: سفير جورجيا اتهم رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين بالفساد. بعض التقارير تصف روسيا باعتبارها دولة مافيا حديثة.

برجنيسكي: الكل يعلم ان هناك اتهامات بانه شديد الثراء. والسؤال اذن هو كيف تصبح ثريا في حين انك موظف عمومي وطبعا هناك جواب معروف لهذا السؤال.

سؤال: كذلك وصف بوتين بأنه (ذكر قائد) في حين وصف الرئيس دمتري مديفديف بالضعف . هل توافق؟

برجنسكي : هناك بعض المبرر لمشاركة هذا الرأي. وعلى اية حال فإن مديفديف تم اختياره من قبل بوتين . ولكنه ايضا من الحقائق ان مديفديف قد بدأ يظهر الان كلاعب اكثر خطورة. لقد تهيأ لي المساهمة في لقاء معه في موسكو قبل اربعة اسابيع، وقد جلب انتباهي بشدة ثقته بنفسه وبافكاره المتفردة في السياسة الخارجية . سوف نعرف خلال سنة او مايقاربها ما اذا كان هناك دعم مستقل لمديفديف.

سؤال: التسريبات تبين كيف ان قادة اوربين يتنافسون للحصول على حظوة امريكية وكيف ان الامريكان يلعبونهم بوضع احدهم ضد الاخر.

برجنسكي: العلاقات المتداخلة بين الناس تتأثر بالتسلسل : من في القمة ومن اقل درجة. كل من له معرفة بالبلاطات الملكية يعرف هذا. والوصف الامريكي لنيكولاس ساركوزي وانجيلا مركيل وسلفيو برلسكوني يتوافق اساسا مع آلاف الكاريكاتيرات التي ظهرت حولهم.

سؤال: بصفتك كنت مستشارا للامن القومي للرئيس جيمي كارتر، حاولت لتهيئة الامريكان لعالم متعدد القطبية ، عالم فيه صين اقوى وامريكا اضعف. ولكن الامريكان لم تعجبهم هذه الفكرة ولم ينتخب الشعب كارتر لدورة رئاسية ثانية.

برجنسكي : ذلك المفهوم اصبح الان واقعا حين تنظرون الى صعود دول مثل الصين والهند.

سؤال: والانحدار الامريكي. هل الامريكان واعون لهذا ام هل ان مصير كارتير ينتظر الرئيس اوباما اذا حاول معالجة الموضوع علنا؟

برجنسكي: مايقلقني جدا ان معظم الامريكان يقتربون من حافة الجهل المطبق بالعالم . انهم جهلة . وهذه حالة غير صحية في بلاد لابد ان يصادق الشعب على السياسة الخارجية اذا اريد لها ان تتحقق. وهذا يصعب الامر على اي رئيس في متابعة سياسة ذكية تعترف بتعقيدات العالم.

سؤال: ومع ذلك فإن اليمين الامريكي مازال مقتنعا بتفرد امريكا.

برجنسكي : هذا رد فعل على عجز الناس عن فهم التعقيد الكوني او القضايا المهمة مثل اعتماد امريكا في مجال الطاقة على الاخرين. لذلك فهم يبحثون عن مصادر مبسطة من الراحة والوضوح. والناس الذين يختارونهم الان كناطقين رسمييين عن مخاوفهم هم في معظم الحالات جهلة بطريقة لا تصدق.

سؤال: لو كنت مازلت مستشارا للامن القومي ، كيف كنت ستنصح الرئيس اوباما ان يتصرف حيال وكيليكس.

برجنسكي: ان يرتخي ويستمر في عمله. ان حدسه الاصلي حول القضايا الكبيرة في السياسة الخارجية صحيح اساسا ويتناغم مع التاريخ.

سؤال: حدسه فقط؟ وليس سياساته؟

برجنسكي : هناك نقص في التنفيذ الستراتيجي. انظروا الى ركود قضية الشرق الاوسط . والتردد بشأن ايران وغياب منظور ستراتيجي مشترك مع الاوربيين حول روسيا. لمعالجة هذه يتطلب الامر جهدا اكثر للتصحيح .

قام بالمقابلة جريجور بيتر شمتز

هناك تعليقان (2):

  1. عشتورة,
    لم يشرح برجنسكي, كيف هُم (الامريكان) جهلة؟ علًني أفعل ذلك يوماً!

    كان لبرجنسكي مقابلة على الجزيرة, صرح خلالها بأن الدبلوماسية الامريكية تفقد بوصلتها! وهذا اخطر من كون الامريكان "بالعموم" جهلة!!

    عندما تطل علينا "باربي" الدبلوماسية الامريكية السيدة كلنتون لتقول لنا ان الادارة الامريكية وقفت عاجزة امام إقناع الاسرائيليين بوقف الاستيطان, ولكنها لن تعجز عن مساعدة الكيان الاسرائيلي بمليارات الدولارات سنوياً, وهذا الجهل الدبلوماسي الامريكي هو الخطر بعينه!!




    عراق

    ردحذف
  2. عراق

    هو وصف الامريكان بشكل عام بالجهلة وركز على الناطقين الرسميين بانهم جهلة الى حد لا يطاق.

    اعتقد ان عموم الشعب جاهل جهالة فاضحة ولكن (جهل) الناطقين الرسميين والسياسيين هو (تجاهل) و(استغباء) للناس والرأي العام وطريقة للتعمية على الحقيقة.

    ردحذف