Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

7‏/12‏/2010

دولة العراق الاسلامية ... باقية !

بقلم : عشتار العراقية

الأمريكان زعلانين على لسان متحدثهم العسكري البريغادير جنرال جيفري بوكانان على الحركة (الآوت) اللي قام بيها البولاني باعتقال واستعراض والحكم بالموت على 39 ابن خايبة عراقي. زعلانين لسببين:

1- شلون البولاني يقوم بهاي القبضية المستعجلة بدون اخطار الامريكان؟ العراقيون يعتمدون دائما على الاستخبارات الأمريكية ، فكيف تحركوا بأنفسهم هذه المرة ؟

2- من يقول ان هؤلاء هم قادة دولة العراق الاسلامية ؟ الا يمكن ان يكون مخبروهم على خطأ بدون المعلومات والاستخبارات الأمريكية ؟

3- هل حصلوا على تصاريح قضائية بالتفتيش والاعتقال كما يقتضي القانون في دولة القانون ؟

حين تقرأون أعلاه ستقولون .. أيابااااه ! والله الأمريكان خوش أوادم ، يريدون تطبيق القوانين

ولكن .. انتظروا .. سبب الزعل مايلي وهو يظهر في أواخر الخبر:

1- القيام بعمل انفرادي مثل هذا يتقاطع مع العمليات الأمريكية التي قد تكون سائرة في نفس الاتجاه مما يجعل القضية صرف موارد وجهود مرتين على موضوع واحد.

2- مثل هذا العمل يوحي بأن دولة العراق الاسلامية قد انتهت في العراق وأن البولاني فككها وقضى عليها وخلى طشارها ماله والي (لم يستخدموا في الخبر هذا التعبير بالضبط) في حين ان الامريكان يعتقدون ان القاعدة أبدية ودولة العراق الاسلامية (باقية) (هذا بالمناسبة هو شعارها المستخدم في المنتديات الموسادية).

وبالتعبير العشتاري : أن الأمريكان يريدون للمعركة ان تستمر ، ولا يريدون ان يطلع وزير او غفير ليقول انه قبض على كل قيادات القاعدة في العراق وماعلى الامريكان الا ان يقولوا وداعا ومع السلامة ونشوفكم على خير. لازم تكون للأمريكان الكلمة الأخيرة في قضية القاعدة. هم الذين فتحوها وهم الذين يقفلونها. لأننا نلاحظ دائما ان الامريكان يقبضون في كل مرة على وزير او امير او نائب وزير او وكيل امير من الدولة الوهمية ويرفقون الخبر دائما بمقولة ان هذا لن يؤثر على القاعدة كما يظنون فما زالت المعركة مستمرة، والقاعدة (الوهمية او العسكرية لا فرق) باقية باقية حتى آخر نقطة نفط.

هناك 3 تعليقات:

  1. عشتارتنا....اعتقد ان سبب زعل الامريكان انه الامريكان يكمشون جماعه القاعده الوهميين نفر كل شهرين...العفريت البولاني كمش 39 واحد بجلاله قدره بيوم واحد...يعني هسه الامريكان شراح يكعدون يسوون في الفتره المقبله...يبيعون لبلبي؟ ليش هيجي بولاني كطعت رزق الجماعه

    ردحذف
  2. المفارقة, في أن البولاني كان غارقا بالعسل وقت حادثة الكنيسة التي عزوا تنفيذها الى "دولة العراق الاسلامية و القاعدة", واعتبرها عملية معقدة, ورغم ذلك أتانا بـ 39 دليل مادي (من دم و لحم)! في الوقت الذي كانت عمليات بغداد وقوات التدخل السريع " في وسط المعمعة, وانقذت الرهائن وقبضت على "الارهابيين", ولم يأتنا اللواء "خطأ الله", كدليل على مهارة قواته و حرفيتها, سوى ببعض الصور الالكترونية!!
    هو لو بس سألني؟ لكنت زودته بـ 60 صورة لهولاء "الارهابيين", ولكن لن اختارها وهُم مبتسمون! لأنها لن توحي بأنهم في قبضة عدالة "ابو البصل"!!



    عراق

    ردحذف
  3. عراق

    لعلك تذكر أن البولاني ايام الكنيسة قال ان المسألة لا تخصه وانما تخص عمليات بغداد. وقال معروف لمن ترجع عمليات بغداد (يقصد المالكي).

    اما بالنسبة لقاسم عطا فإنه في الواقع اذا تقرأ الخبر تجد ان الصور التي قدمها جاء بها من الانترنيت ، ولم يقل ان الجماعة في قبضته وانما كلهم اما قتلى او هاربين . اما حكاية 16 مقبوض عليهم كما انا حسبتها فقد كان ذلك حصيلة اخبار سابقة ، ولكن مؤتمر عطا الأخير يقول ان اصحاب الصور ليسوا في قبضته. يعني ماقبضنا الا الخيال.

    ردحذف